فن

أهريش لـ”مدار21″: متفائلون بوزير الثقافة الجديد وحكومة أخنوش مشرفة

عُين محمد مهدي بنسعيد، المنتمي لحزب الأصالة والمعاصرة، يوم الخميس الماضي، وزيرا للشباب والثقافة والتواصل في حكومة أخنوش، من طرف الملك محمد السادس، إلى جانب باقي وزراء القطاعات الأخرى.

وفي هذا الصدد، قالت الممثلة بشرى أهريش، إن وزير الشباب، والثقافة والتواصل محمد مهدي بنسعيد شاب كفء، وكان دائما قريبا من المجال، مضيفة: “بعد أن ترأس الآن وزارة الثقافة، متأكدة أنه سينصت رفقة الفاعلين في المجال، وأنه سيبدأ بالملفات المستعجلة والآنية، لأن له بعد نظر وأتبث كفاءته من خلال المناصب التي شغلها من قبل، ونحن متفائلون به بصفتنا فنانين”.

وأضافت أهريش، في تصريح لجريدة مدار21، أن الحكومة الجديدة مشرفة، وتتضمن كفاءات عالية وبروفايلات من مختلف المجالات، يجب أن نمنحها الوقت لتشتغل تحت الرعاية السامية لجلالة الملك.

ويذكر أن الملك محمد السادس، عين يوم الخميس الماضي أعضاء الحكومة الجديدة، التي تضم 24 وزيرا ووزيرا منتدبا، منهم 18 وزيرا يمثلون الأحزاب السياسية الثلاثة المشكلة للأغلبية الحكومية، و6 وزراء بدون انتماء سياسي.

علاوة على منصب رئيس الحكومة، تحصل حزب التجمع الوطني للأحرار على 7 حقائب وزارية، وذلك على غرار حليفه حزب الأصالة والمعاصرة، في حين منحت لحزب الاستقلال 4 حقائب وزارية.

يذكر أن بنسعيد خلف بنسعيد عثمان الفردوس، الذي سلم له صبح يوم الجمعة الماضي، مفاتيح وزارة الثقافة والشباب، وأيضا هنأه على هذا المنصب الجديد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *