تربية وتعليم

أخنوش يلتقي نقابة التعليم العالي ويلتزم بالتجاوب مع مطالب الأساتذة الباحثين

أكد رئيس الحكومة عزيز أخنوش، عزم حكومته على الإصلاح الجذري لمنظومة التعليم العالي والبحث العلمي في شموليته، مبديا استعداد الحكومة للتعاطي الجدي مع جملة من الاختلالات التي تعيشها المنظومة، من أجل تطوير وتحديث هذا القطاع الاستراتيجي، وإعادة بناء الثقة بين الفاعلين.

جاء ذلك، خلال ترؤسه اليوم الاثنين 3 أكتوبر 2022، اجتماعا ثنائيا بين وفد حكومي ضم كل من وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار والوزير المنتدب لدى وزيرة الاقتصاد والمالية المكلف بالميزانية والكاتب العام للوزارة التعليم العالي، وبعض الموظفين السامين وبين وفد عن المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم العالي.

واقترح أخنوش، الشروع الفوري في العمل التقني، والذي يتعين أن تنكب عليه لجنة عمل مشتركة مشكلة من الوزارة المنتدبة في المالية ووزارة التعليم العالي و البحث العلمي والابتكار والنقابة الوطنية للتعليم العالي.

وأوضح رئيس الحكومة، أن هذا العمل سوف يتطرق للجانب الإجرائيK على أرضية مشروع النظام الأساسي المتفق حوله بين النقابة والوزارة، كما أكد على التزامه بتفعيل الاتفاق وحرصه على ترأس مراسيم توقيعه.

من جهته، ذكر الكاتب العام للنقابة الوطينة للتعليم العالي، بالصيرورة التاريخية لنضال النقابة من أجل إصلاح المنظومة في شموليتها، داعيا إلى التعجيل” بأجرأة الاتفاقات الحاصلة وبمسؤولية الحكومة في معالجة الاحتقان والتذمر الذي يعيشه الأساتذة الباحثون جراء سياسية تضييع الوقت التي عرفتها المعالجة الملحة لأزمة التعليم العالي والبحث العلمي وانتظارهم لإصلاح النظام الأساسي لهيئة الأساتذة الباحثين الذي طال لأزيد من إحدى عشر سنة”.

وفي السياق ذاته، كشفت النقابة الوطينة للتعليم العالي، أنه تم الاتفاق خلال هذا الاجتماع،  على تشكيل لجنة وظيفية برئاسة الوزير المنتدب المكلف بالميزانية فوزي لقجع، ووزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار عبد اللطيف ميراوي، ولجينة عن المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم العالي للعمل المكثف ابتداء من يوم الجمعة 8 أكتوبر 2022.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.