سياسة

اغميمط مكان الإدريسي.. الجامعة الوطنية للتعليم تنتخب كاتبها العام الوطني

انتخبت الجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديموقراطي، اليوم الأحد، في مؤتمرها الثاني عشر، عبد الله اغميمط كاتبا وطنيا عاما لها، مكان عبد الرزاق الإدريسي، الذي قضى ولايتين على رأسها.

وأفرزت انتخابات الجامعة الوطنية للتعليم FNE، اليوم الأحد 2 أكتوبر 2022، تنصيب كل من حسن الحيموتي نائبا أول، وعبد الرزاق الإدريسي، الكاتب الأول السابق نائبا ثان، ومحمد الوالي نائب ثالث.

ووضعت نتائج الانتخابات أحمد السباعي أمينا للمال، ونائبه سعيد كمال، ورشيد بوݣطاية كاتبا عاما، ولحسن موموش نائبا له.

أما أسماء المستشارات والمستشارون المكلفون بمهام فهم؛ حسناء الصحاروى، أمينة بلشهب، زهير جعفري، ع العاطي مزگوطي، زكرياء اليحياوي، صياد بندحمان، مولاي الكبير قاشا، الهادي الشاوي، محمد الزخنيني، عبد اللطيف مجاهد، رضوان الرفاعي، ابراهيم النافعي وعبد الكبير الناصري.

وسبق لعبد الرزاق الإدريسي، الكاتب العام الوطني السابق للجامعة الوطنية للتعليم fne، أن كشف أنه لن يترشح لولاية ثالثة على رأس الجامعة، مشيرا إلى أن قوانين الجامعة تسمح بولايتين فقط، مع تأكيده عدم الابتعاد عن العمل النقابي.
وجاء انتخاب المكتب الوطني الجديد للجامعة الوطنية للتعليم، إثر مؤتمرها المنعقد ال12 يومي السبت والأحد 1 و2 أكتوبر 2022 بمركب الشباب والطفولة ببوزنيقة، تحت شعار: “تقوية التنظيم والنضال الوحدوي للدفاع عن التعليم العمومي وتحقيق المطالب”.

وكانت النقابة قد قررت إبقاء اجتماع المكتب الوطني مفتوحا لمتابعة مختلف المهام والقضايا حتى الاستقالة الجماعية داخل الجلسة العامة الأولى للمؤتمر.

ونظمت الجامعة على هامش المؤتمر ندوة دولية جنوب الأبيض المتوسط، الجمعة 30 شتنبر 2022 تحت عنوان: “واقع التعليم في ظل الليبرالية المتوحشة وخيارات المقاومة” بمشاركة مؤطرين نقابيين من فلسطين والسنغال والنيجر والسودان ولبنان وتونس والجزائر والمغرب.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.