تربية وتعليم

شبيبة تسائل رئيس جامعة فاس حول البكالوريا القديمة

وجهت حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية، التابعة لحزب الاشتراكي الموحد، مراسلة لرئيس جامعة سيدي محمد بن عبد الله، تُسائله عن الإجراءات التي يعتزم اتخاذها لتسجيل كل المواطنات والمواطنين الحاصلين على البكالوريا دون تحديد صلاحية لها.

وقالت الشبيبة في المراسلة، التي يتوفر موقع “مدار21” على نسخة منها، أن كل القوانين تمنح حق التسجيل في الجامعة لكل المواطنات والمواطنين الحاصلين على البكالوريا دون تحديد زمن صلاحيتها

وجاءت المراسلة، وفق الشبيبة، تبعا للجدل القائم كل سنة حول عدم قبول تسجيل مجموعة من المواطنات والمواطنين بجامعة سيدي محمد بن عبد الله بمبرر تقادم شهادة البكالوريا.

وأوضحت الشبيبة أن هذا المنع يتنافى مع مضامين الدستور المغربي وخاصة الفصل 31 الذي ينص على تعليم ميسر للولوج، وأيضا المادة 3 من دفتر الضوابط البيداغوجية الوطنية لسلك الإجازة في الدراسات الأساسية والمهنية الذي نص بشكل واضح على فتح تكوينات الإجازات في الدراسات الأساسية على مستوى الفصل الأول في وجه حاملي البكالوريا.

وأشارت الشبيبة إلى مجموعة من الأحكام القضائية التي رفضت مبرر تقادم البكالوريا، مضيفة كذلك أن القانون المرتبط بالميثاق الوطني للتربية والتكوين ضمن لكل المغاربة التعليم على وجه المساواة.

 

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.