سياسة

المبعوث الأممي للصحراء يصل إلى موريتانيا

وصل المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء، ستافان دي ميستورا، اليوم الاثنين إلى العاصمة الموريتانية نواكشوط، حيث تم استقباله من طرف الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني

وجرى الاستقبال، وفق وكالة الأنباء المورتانية، بحضور وزير الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج، محمد سالم ولد مرزوك، ومدير ديوان رئيس الجمهورية،  إسماعيل ولد الشيخ أحمد.

ومنذ تعيينه في نونبر 2021، قام ستيفان دي ميستورا بأول جولة له في المنطقة في يناير الماضي، حين زار الرباط وموريتانيا والجزائر وتندوف.

ومطلع الشهر الجاري التقى المبعوث الأممي للصحراء، ستيفان دي ميستورا، زعيم انفصاليي جبهة البوليساريو، ابراهيم غالي بتندوف بالجزائر، في إطار سلسلة لقاءاته التي ينظمها إلى المنطقة.

كما التقى دي ميستورا رئيس وفد مفاوضي البوليساريو  خطري آدوه، وممثل الجبهة الانفصالية، بنيويورك عمر سيدي محمد، وذلك في إطار جولته الثانية في المنطقة.

وقالت متحدثة باسم الأمم المتحدة، عند إعلانها الزيارة إن دي ميستورا “يتطلع دائما إلى تعميق المشاورات مع جميع الأطراف المعنية بشأن إمكانية دفع العملية السياسية قدما بشكل بناء”.

وتأتي زيارة دي مستورا في خضم أزمة دبلوماسية بين المغرب وتونس بعد أن استقبل الرئيس التونسي قيس سعيد إبراهيم غالي نهاية غشت المنصرم، بمناسبة القمة الاقتصادية اليابانية الإفريقية في تونس العاصمة، وهو ما دفع الرباط إلى سحب سفيرها بتونس، فيما ردت الأخيرة على خطوة المغرب باستدعاء سفيرها بالمملكة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.