سياسة

“البيجيدي” يفتخر بمساطر اختيار مرشحيه ويثني على دينامية العثماني

أكدت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، اعتزازها بسير الجموع العامة الانتدابية لإفراز مرشحي الحزب في الاستحقاقات الانتخابية القادمة والمساطر التي يعتمدها والتي تقوم على أساس إفراز المرشحين، “وفق مساطر ديمقراطية قائمة على التداول الحر والمسؤول لاختيار المرشحين، مما يضمن تعبئة المناضلين”.

وسجلت الأمانة العامة، في بلاغ لها، توصل موقع “مدار 21”  أن هذه المسطرة، “هي التي تميز الحزب في مجال إعمال وتفعيل مقتضيات الديمقراطية الداخلية، وتعطي للترشيحات طابعا مؤسساتيا، داعيا في المقابل مختلف مناضليه إلى مواصلة تمثل هذه القيم فيما تبقى هذه العملية باعتبارها تمثل وستظل سر قوة الحزب وتميزه السياسي التنظيمي .

وفي سياق متصل، عبرت الأمانة العامة، عن تثمينها لنتائج الدينامية التأطيرية والتواصلية للحزب وللأمين العام للحزب سعد الدين العثماني، مبرزة النجاح الكبير للأنشطة التواصلية والتأطيرية التي عرفتها جهة درعة تافيلالت، وما ترتب عنها من تعبئة جماعية للانخراط بفعالية في الاستحقاقات القادمة”.

من جانب آخر، نوهت أمانة “البيجيدي “بالدينامية التشريعية التي عرفتها هذه الولاية الحكومية، “التي تعتبر من أغنى الولايات من حيث الإنتاج التشريعي بما في ذلك على مستوى القوانين المهيكلة كما هو الشأن بالنسبة لمشروعي القانون الإطار اللذين صادق عليهما المجلس الوزاري مؤخرا، وهما مشروع القانون الإطار حول إصلاح المؤسسات والمقاولات العمومية الذي يضع المبادئ والأهداف المؤطرة لإصلاح شامل وتدريجي لمؤسسات القطاع العام.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن مشروع القانون الإطار حول الإصلاح الجبائي الذي كان أحد توصيات المناظرة الوطنية حول الإصلاح الجبائي، والذي يؤسس لحياد وعدالة ضريبيين ولوضع حد للتفاوتات بين القطاعات الاقتصادية، ومن المنتظر أن يسهم في وضع نظامٍ جبائي فعال ومُــنصف وتضامني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *