أخبار مونديال قطر | رياضة

صدمة بالبرازيل.. إصابة نيمار في الكاحل تهدد مشاركته في المونديال

تعرّض نجم منتخب البرازيل نيمار لاصابة في الكاحل الأيمن حيث غادر الملعب وهو يعرج، وذلك في المباراة التي فاز بها منتخب بلاده على صربيا 2-0 في مونديال قطر 2022.

وكشف طبيب المنتخب البرازيلي رودريغو لازمار عن وجود التواء في الكاحل، حيث سيخضع نيمار لصور أشعة بعد 24 ساعة، وشرح “علينا الانتظار ما بين 24 و48 ساعة لإجراء تقييم آخر” لخطورة هذه الإصابة واحتمال غيابه.

وأثناء وجوده على مقاعد البدلاء، خلع لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي الحذاء من قدمه اليمنى ونزع جوربه وواقي الساق، وفي الصور التي التقطها مصورو وكالة فرانس برس، ظهر تورم بحجم البيضة في أسفل قدمه، ثم ظهر نيمار وهو يعرج عند عودته إلى غرفة تبديل الملابس.

ويملك نيمار تاريخا حافلا مع الإصابات، وتحديدا في كاحله الأيمن في عام 2019، والتي أبعدته آنذاك عن المشاركة في كوبا أميركا. كما أصيب إصابة قوية بكسر في الظهر في مواجهة الدور ربع النهائي من مونديال 2014 أمام كولومبيا حرمته من استكمال المشوار في النسخة التي استضافتها البرازيل.

وظهر نيمار نشيطا للغاية في المباراة التي أقيمت في ملعب لوسيل حيث ستقام المباراة النهائية في 18 دجنبر، وكان من أبرز لاعبي المنتخب البرازيلي حتى خروجه في الدقيقة الـ80.

ويواجه المنتخب البرازيلي الطامح لإحراز لقب كأس العالم للمرة السادسة نظيره السويسري الإثنين المقبل.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.