المنتخب المغربي | رياضة

مودريتش: المغرب لعب بدهاء ودفعنا للتراجع إلى الوراء وكانت أصعب مباراة لنا في المونديال

أقر نجم المنتخب الكرواتي، لوكا مودريتش، بقوة المنتخب المغربي بعدما انتهى صدمهما عن الجولة الأولى للمجموعة السادسة من موونديال قطر بالتعادل السلبي (0-0)، مؤكدا أن المباراة الأولى دائما تكون صعبة.

وقال مودريتش في تصريح صحفي عقب نهاية المباراة: “كما قلنا سابقا، كانت مباراة صعبة، خاصة الشوط الأول. بدأنا اللعب بشكل جيد في الدقائق العشر الأخيرة فقط”، مضيفا “في الجولة الثانية كنا أفضل من سباقتها، لكننا فشلنا في التسجيل. إنه لأمر محبط أننا لم ننجح في التسجيل.

وأعرب قائد المنتخب الكرواتي عن أسفه بعدم استغلال الفرص القليلة التي سنحت لهم في المباراة، موضحا “كان ينبغي أن ننفتح أكثر على الهجوم”، قبل أن يستدرك ” النقطة الأولى أصبحنا في رصيدنا الآن، ولدينا دفعة للمضي قدما في المجموعة لأن الأمر سيكون أسهل بالنسبة لنا في المبارتين المتبقيتين، آمل أن نلعب بشكل أفضل”.

وأكد أفضل لاعب في العالم سنة 2018 أن “المنتخب المغربي لعب بدهاء وبقوة، لذلك تراجعنا للخلف في العديد من اللحظات لمنعهم من الاقتراب من المرمى”، مردفا “ما كنا نحتاج إليه هو هدف واحد فقط، وربما لو هاجمنا أكثر كنا سنجد مساحات أكبر”.

وتوّج مودريتش بجائزة أفضل لاعب في مباراة “الأسود” وكرواتيا، رغم تألق لاعبي المنتخب الوطني، من بينهم الحارس ياسين بونو الذي تصدة للعديد من المحاولات الخطيرة طيلة دقائق المباراة.

وأدرك مودريتش أرقاما قياسية في مباراة المغرب، بعدما أصبح أكبر لاعب في تاريخ منتخب كرواتيا يُشارك في بطولة كأس العالم بعمر 37 عاما و75 يوما.

لوكا أيضا أضحى أول لاعب أوروبي يشارك في كأس أوروبا وكأس العالم وهو بعمر أقل من 20 عاما، ثم في العشرينات والثلاثينات من عمره.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.