امرأة

افتتاح المؤتمر العالمي للنساء رئيسات المقاولات بمراكش

افتتحت، اليوم الخميس، بمراكش، أشغال الدورة الـ69 للمؤتمر العالمي للنساء رئيسات المقاولات العالمية، وذلك بمشاركة عدد من المسؤولين الحكوميين والمنتخبين وممثلي المجتمع المدني وفاعلين اقتصاديين.

وتميز حفل افتتاح هذا المحفل العالمي، الذي يعد أكبر تجمع في العالم لصانعات القرار والرائدات النسائية العاملات في مختلف القطاعات، على الخصوص بحضور مستشار جلالة الملك، السيد أندري أزولاي، ووزير الإدماج الاقتصادي والمقاولات الصغرى والتشغيل والكفاءات، يونس السكوري.

ويشارك في أشغال الدورة الـ69 للمؤتمر العالمي للنساء رئيسات المقاولات العالمية، الذي تنظمه جمعية النساء رئيسات المقاولات بالمغرب، تحت شعار “معا من أجل تنمية مستدامة أقوى”، شخصيات من بينهم الوزراء، ورؤساء الجهات، ورؤساء البلديات ، والمنتخبون وقادة منظمات غير حكومية وفاعلون اقتصاديون ومانحون ووكالات التعاون الإنمائية ، ويقدم لجميع المشاركين والمشاركات فرص أعمال وأخرى تتعلق بالتجارة والاستثمار.

ويمتد هذا الحدث على مدى يومين، ويقدم برنامجا يسمح بالتبادل والتواصل الفعال، حيث ستشكل الجلسات العامة وورشات الأعمال والمعارض مساحة تمكن من تقديم خدمات أو تقنيات أو معدات.

باختصار، فإن فتح باب للأسواق الدولية وتصدير الأعمال هو الهدف المعلن عنه لهذا المؤتمر عالي الجودة.

وستنكب نقاشات المؤتمر العالمي للنساء رئيسات المقاولات العالمية على بسط فوائد ممارسات الحكامة البيئية والاجتماعية للمنظمات الملتزمة بها وتأثيرها من حيث الأداء المالي والاجتماعي.

كما سيتعين عليها أيضا تقديم الأدوات اللازمة لتقييم أو قياس جهود الاستدامة وتحليل احتمالات تجميع هذه التجارب الناجحة ودمج هذه الممارسات الجديدة ذات الكفاءة العالمية، لا سيما في البلدان الناشئة.

وتستضيف جمعية النساء رئيسات المقاولات بالمغرب، هذه النسخة 69 بعد الإصدار 61 في سنة 2013 ورسمت أهدافا معلنة اجتماعية وسياسية واقتصادية. وتلتزم جمعية النساء رئيسات المقاولات بالمغرب برؤية عالمية للعالم الجديد للمساهمة في الدبلوماسية الاقتصادية وكذلك في تنمية المملكة، وبالتالي نقل صورة قوية وديناميكية للاقتصاد الوطني.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.