مجتمع

إستئنافية سطات تحقق مع قائد اعتدى على مواطن وتسبب بسجن آخرين

كشفت مصادر لجريدة  “مدار21″  الالكترونية، أن ساكنة مدينة بن أحمد بإقليم سطات، تعيش حالة من الاستياء والغضب بسبب تصرفات قائد المقاطعة الثانية بالدائرة، وذلك بعد تسجيل حالات إعتداءات كثيرة على بائعي الخضر والفواكه، وسحب سلعهم وممتلكاتهم في كثير من الأحيان و”بدون موجب حق”.

وفتحت إستئنافية سطات في شخص قاضي التحقيق، تحقيقاً في موضوع إعتداء بالضرب والجرح تعرض له مواطن كان يحضر وليمة.واوضحت مصادر “مدار21″، أن قائد المقاطعة الثانية إقتحم وليمة بطاقة إستيعابية لم تتجاوز 50 في المائة، وقام بالاعتداء والضرب والجرح في حق هذا المواطن.

ووفقا لمصادر الجريدة، فقد استمع قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بسطات اليوم الثلاثاء للقائد، وقبله للضحية والشهود في هذا الملف، إذ ينتظر ان تصدر المحكمة قرارها قريباً.
وخلق القائد حالة من الهلع في صفوف الشباب، إذ أكدت مصادر الموقع، أن عدد من الشباب اليوم هم خلف القضبان، بتهمة إهانة القائد ، “وهي تهم لا أساس لها من الصحة”، تقول عائلات المعتقلين.

هذا، وينتظر عدد من المتضررين من القضاء الانصاف وإيقاف هذا القائد عند حدوده مع المطالبة بتنقيله عاجلاً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.