ثقافة

تتويج مؤسسة منتدى أصيلة بجائزة الإنجاز الثقافي والعلمي

تَوَّجت مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية مؤسسة منتدى أصيلة بجائزة الإنجاز الثقافي والعلمي في دورتها السابعة عشرة (2020 ـ 2021)

وأوضحت المؤسسة في بلاغ، اليوم الخميس، على موقعها الإلكتروني أن هذا التتويج جاء “لما تمثله مؤسسة منتدى أصيلة من دور ثقافي وتنويري ساهم في الحراك الثقافي وأعطى زخما للحوار الفعال بين الثقافات عبر مهرجانات ومواسم فكرية عززت التواصل بين الثقافات والحضارات من خلال الجمع بين نخبة من المفكرين والمبدعين والسياسيين والأكاديميين وغيرهم من صن اع المعرفة حول العالم”.

وأكدت أن عدد المرشحين للجائزة بلغ 265 مرشحا، مضيفة أن مجلس أمناء مؤسسة العويس قرر في اجتماعه المنعقد أمس منح جائزة الإنجاز الثقافي والعلمي في دورتها ال 17 لـمؤسسة منتدى أصيلة “تقديرا واعترافا بالدور الريادي لهذه المؤسسة في نشر الثقافة وخلق بيئة تواصل حضاري من خلال المواسم الثقافية والحوارات الفكرية ومنح الجوائز للمبدعين في حقول الثقافة والمعرفة وللموهوبين الشباب وتكريم القامات الفكرية ومتابعة البحث العلمي في المدارس والجامعات النموذجية، والعمل الإنساني والرعاية الاجتماعية وغيرها من الأنشطة التي تسهم في نشر الوعي والارتقاء بالمعرفة وتقوية دورها في المجتمع.”

ونقل البلاغ عن عبد الحميد أحمد الأمين العام لمؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية أن اختيار مؤسسة منتدى أصيلة “يأتي في سياق التقدير والتكريم للمؤسسات والمراكز الثقافية التي تمثل عمقا وثراء في أنشطتها والتي تنتهج خطا ثابتا في نشر الثقافة وتقدير المبدعين ومد الجسور الحضارية بين الثقافة العربية والعالم”.

وأبرز أن “هذا الدور الخلاق تقوم به مؤسسة منتدى أصيلة منذ سبعينيات القرن الماضي وحتى يومنا الحاضر مما كان له الأثر الإيجابي في التواصل والتثاقف بين الحضارات والشعوب”.

وتابع أن لمؤسسة منتدى أصيلة “بعد اجتماعي وإنساني في أنشطتها فهي تعمل على إعداد مدارس نموذجية وتوفير منح دراسية ودار للتضامن لإيواء العجزة وكبار السن، وتشرف أيضا على مشروع لإنجاز نحو 900 وحدة سكنية مخصصة لإيواء سكان دور الصفيح، فضلا عن المتاحف والمسارح وغيرها من المشاريع الإنتاجية.”

وخلص البلاغ إلى أن مهرجان موسم أصيلة الثقافي الدولي الذي يقام بمدينة أصيلة المغربية من أهم أشكال الجذب السياحي للمدينة، ويشتمل على جميع المجالات كالأدب والموسيقى وفنون الرسم والنحت، مبرزا ان المدينة تتحول خلال هذا المهرجان إلى معرض فني مفتوح يستقطب الزوار والمبدعين والأدباء من شتى أنحاء العالم، كما تستضيف خلاله احدى الدول كضيف شرف، ويجتمع في فضاء ثقافي واحد الكتاب والنقاد والفرق الموسيقية والفنانين والإعلاميين وغيرهم من المبدعين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.