سياسة | مجتمع

وزارة التعليم تستبعد 104 مرشحين لولوج التدريس بسبب الغش

كشفت وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، أن دورة دجنبر 2021 لمباراة توظيف الأساتذة الأطر النظامية للأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، شهدت تسجيل 104 حالات غش أو محاولات غش، ضمنها 94 حالة من بين المترشحين لوظيفة مدرس بالمستوى الابتدائي.

وأضافت الوزارة، في تقرير مفصل حول أهم محطات تنظيم مباريات توظيف الأطر التربوية لدورة دجنبر 2021، أن من ضمن حالات الغش المسجلة، هناك 10 مترشحين لوظيفة مدرس بالمستوى الثانوي، مؤكدة أنه تمت معالجة هذه الحالات وفق المساطر القانونية المعمول بها وتم استبعادها من المباراة.

ووفق معطيات تقرير وزارة بنموسى، الذي توصل “مدار21” بنسخة منه،  فقد مكنت المرحلة الإنتقائية من حصر عدد المشاركين في الإختبارات الكتابية في 86658 مرشح مقابل 186000 في السنة الماضية و قد مرت المباراة في ظروف جيدة تضمن الشفافية و تكافؤ الفرص بين كافة المترشحين.

وبشأن المداولات ونتائج القبول لاجتياز الإختبارات الشفوية، أشارت الوزارة، ضمن ذات التقرير، الذي نشر بالتزامن مع شروع الناجحين في مباراة توظيف الأساتذة أطر الأكاديميات الجهوية لمهن التربية والتكوين في تكوين تأهيلي لمدة سنتين، إلى أنها المداولات الخاصة بالاختبارات الكتابية، جرت في 19 دجنبر بمختلف الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، وتم الإعلان عن نتائج القبول في 20 دجنبر2021.

وأوضحت معطيات وزارة التعليم، أنه من بين 80189 ً مرشحا ممن حضروا للاختبارين الكتابيين، تم الإعلان عن قبول 23106 مترشحا لاجتياز الاختيارات الشفوية، بنسبة نجاح بلغت 8.28 في المائة وبلغ متوسط عمر المترشحين الناجحين 5.24 سنة، من بينهم 13472مترشحا (3.58  في المائة، متوسط العمر 1.24 ً عاما)، و 9634 ً مرشحا، (7.41 في المائة ،متوسط العمر 0.25 ً عاما).

وتميزت هذه المباراة برسم دورة 2021، ببلوغ متوسط عمر المترشحات الإناث 24.3 سنة بالمستوى الابتدائي مقابل 25.2 سنة بالنسبة لنظرائهم للذكور، بينما على المستوى الثانوي بلغ متوسط عمر المترشحين من الإناث 23.7 سنة و24.7 سنة (ذكور).

وبحسب ذات المصدر فإن 64.2 في المائة من المرشحين المقبولين بصفة نهائية حاصلون على الميزة في البكالوريا، مقابل 43 في المائة خلال السنة الماضية، أي بزيادة قدرها حوالي 20 نقطة، فضلا عن أن 77.5 في المائة من هؤلاء المترشحين حاصلون على الميزة في البكالوريا أو الإجازة.

هذا، وأجريت الاختبارات الكتابية المتعقلة بتوظيف الأساتذة الأطر النظامية للأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين يوم السبت 11 دجنبر 2021 في مراكز الامتحانات المختلفة التي أحدثتها الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين والمديريات الإقليمية. ونظرا لخصوصيات تخصص مادة التربية البدنية والرياضية فقد تم إجراء اختبارات عملية خاصة بهذه المادة امتدت من يوم 13 الى 18 دجنبر2021.

في غضون ذلك، شرع 15 ألف مترشحا ناجحون في مباراة توظيف الأساتذة أطر الأكاديميات الجهوية لمهن التربية والتكوين (دورة دجنبر 2021) ،  ابتداء من يوم أمس الاثنين ، في تكوين تأهيلي لمدة سنتين، في أفق ممارستهم لمهنة التدريس.ويتعلق الأمر ب7700 مدرسا بسلك التعليم الابتدائي و7300 بسلك التعليم الثانوي، التحقوا بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين بمجموع التراب الوطني،

وأكد وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة شكيب بنموسى، أن الإجراءات التنظيمية الجديدة المعتمدة في هذه المباراة مكنت “من تحسين موثوقية النتائج وتعزيز الشفافية وضمان تكافؤ الفرص بين المترشحات والمترشحين واعتماد مبدأ التميُز والتفوق لانتقاء أجود الكفاءات العلمية والمعرفية والمهنية”، معتبرا أن “هؤلاء الشغوفين بممارسة مهنة التدريس “يمتلكون الاستعداد النفسي والمعرفي والقيمي ليتحملوا مسؤولياتها”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.