سياسة

الهندسة الحكومية.. هكذا قسّمت أحزاب الأغلبية 18 حقيبة وزارية من أصل 24

أُفرج أمس الخميس عن الائتلاف الحكومي الجديد، الذي قاد مفاوضات تشكيله رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، بعدما عيّن الملك محمد السادس أعضائها في استقبال رسمي بالقصر الملكي بفاس.

وتضم الحكومة الجديدة 24 وزيرا ووزيرا منتدبا، منهم 18 وزيرا يمثلون الأحزاب السياسية الثلاثة المشكلة للأغلبية الحكومية، و6 وزراء بدون انتماء سياسي.

علاوة على منصب رئيس الحكومة، تحصل حزب التجمع الوطني للأحرار على 7 حقائب وزارية وذلك على غرار حليفه حزب الأصالة والمعاصرة، في حين أسندت لحزب الاستقلال 4 حقائب وزارية.

من حزب التجمع الوطني للأحرار، الفائز بانتخابات 8 شتنبر الماضي، ضمت الحكومة الجديدة؛ إلى جانب رئيس الحكومة عزيز أخنوش، كلا من نادية فتاح العلوي، وزيرة الاقتصاد والمالية، وشكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، ونبيلة الرميلي، وزيرة الصحة والحماية الاجتماعية، ومحمد صديقي، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، وفاطمة الزهراء عمور، وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، ومحسن جازولي، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالاستثمار والالتقائية وتقييم السياسات العمومية، ومصطفى بايتاس، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة، المكلف بالعلاقات مع البرلمان والناطق الرسمي باسم الحكومة.

أما حزب الأصالة والمعاصرة، الذي اصطف بالمعارضة في الولايتين الحكوميتين السابقتين، فسيكون ممثلا في الحكومة الثالثة بعد دستور 2011 بأمينه العام، عبد اللطيف وهبي، وزيرا للعدل، وفاطمة الزهراء المنصوري، وزيرة لإعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، ويونس سكوري، وزيرا للإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والشغل والكفاءات، وعبد اللطيف ميراوي، وزيرا للتعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، ومحمد مهدي بنسعيد، وزيرا للشباب والثقافة والتواصل، وغيثة مزور، وزيرة منتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة، وليلى بنعلي، وزيرة للانتقال الطاقي والتنمية المستدامة.

حزب الاستقلال، المحتل للمركز الثالث في الانتخابات التشريعية لثامن شتنبر، سيكون حاضرا في الحكومة الجديدة بأربعة وزراء يتقدمهم الأمين العام، نزار بركة، وزيرا للتجهيز والماء، ورياض مزور، وزيرا للصناعة والتجارة، ومحمد عبد الجليل، وزيرا للنقل واللوجيستيك، وعواطف حيار، وزيرة للتضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة.

وشملت لائحة الوزراء اللا منتمون كلا من ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الافريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، وعبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، وأحمد التوفيق، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، ومحمد حجوي، الأمين العام للحكومة، وعبد اللطيف لوديي، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بإدارة الدفاع الوطني، وفوزي لقجع، الوزير المنتدب لدى وزيرة الاقتصاد والمالية، المكلف بالميزانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *