سياسة

مجلس المستشارين يشارك في الجمعية البرلمانية للاتحاد لأجل المتوسط

شارك وفد عن مجلس المستشارين في أشغال اجتماع لجنة الشؤون السياسية والأمن وحقوق الإنسان التابعة للجمعية البرلمانية للاتحاد من أجل المتوسط، الذي انعقد أول أمس الأربعاء بمقر البرلمان الأوروبي ببروكسيل.

وذكر بلاغ للمجلس أن الاجتماع تدارس التوصيات المتعلقة ب”التحديات المشتركة لمنطقة البحر الأبيض المتوسط: التعاون في مجالات الطاقة والأمن الغذائي والسلام والاستقرار”.

كما ناقش المشاركون الوضع في المنطقة الأورومتوسطية، مع التركيز على آثار الحرب الروسية – الأوكرانية، والذي يشكل تهديدا خطيرا للأمن الغذائي في المنطقة بسبب ارتفاع أسعار المواد الغذائية والطاقة، مما يؤثر بدوره على الاستقرار السياسي على المستوى الإقليمي.

وعرض وفد مجلس المستشارين، الذي ضم المستشارة هند الغزالي، عضو فريق التجمع الوطني للأحرار، والمستشار محمد زيدوح، عضو الفريق الاستقلالي، الاستراتيجية الوطنية والتقدم الذي أحرزته المملكة المغربية في مجال الطاقات المتجددة، لاسيما بلوغ الهدف 52 في المائة من الباقة الكهربائية الوطنية في أفق 2030.

وأورد البلاغ أن الوفد حرص على “توعية الدول المشاركة بشأن عواقب تغير المناخ، التي تؤثر بشكل عميق على النظام البيئي الطبيعي والبشري، حيث دعا إلى الحد من الأثر الإيكولوجي للجميع، وذلك من خلال تبني أسلوب حياة أكثر رصانة وتقليل انبعاثات الغازات الدفيئة”.

كما تناول الوفد مسألة ندرة المياه من خلال تسليط الضوء على المبادرات التي اتخذها المغرب، والتي تعتمد إلى حد كبير على تنمية الموارد المائية غير التقليدية، لاسيما تحلية مياه البحر ومعالجة مياه الصرف الصحي.

واستعرض وفد مجلس المستشارين أيضا سياسة الهجرة المغربية التي تهدف إلى مساعدة المهاجرين واللاجئين، مذكرا في هذا الصدد بأن هذه السياسة أسفرت عن حملتين لتسوية الوضع الإداري للأجانب في وضع غير قانوني، وهي مبادرة غير مسبوقة في المنطقة.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.