أمن وعدالة

تأجيل جديد بملف الجنس مقابل النقط

قررت المحكمة بسطات تأجيل ملف الأساتذة المتهمين بالتحرش بجامعة الحسن الأول بسطات في ما بات يعرف بقضية “الجنس مقابل النقاط”، إلى غاية 24 يناير المقبل.

وسبق أن أجلت المحكمة جلسة أخرى بررتها حينها من أجل إتاحة الفرص للدفاع بإعداد الملف، حيث عرفت الجلسة تخلف إحدى الضحايا مع تقديم دفاعها لشهادة طبية لسبب الغياب.

وكانت محكمة الاستئناف بسطات قد قضت الأربعاء بالحكم على أستاذ الإقتصاد (م.م) بسنتين سجنا نافذا على خلفية متابعته بتهمة هتك عرض أنثى.

وكشفت مصادر “مدار21” من داخل قاعة الجلسات  أن الضحية قالت كلاما مناقضا لكلامها الأول في محضر الاستماع الذي يتوفر “مدار21” على نسخة منه، إذ أوضحت أنها من تلقاء نفسها قامت بتصوير أستاذ الاقتصاد بشقة بليساسفة بالدار البيضاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *