تربية وتعليم

بنموسى يبحث سبل فتح المدرسة المغربية على سوق الشغل

بحث وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، أمس الجمعة بالرباط،  مع  يونس سكوري، وزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والتشغيل والكفاءات، سبل فتح المدرسة المغربية على توجهات سوق الشغل.
وتدارس الوزيران، في لقاء عمل رفقة مسؤولين آخرين بالقطاعين، آليات “تعزيز التقارب في النظام التعليمي وتوجيه التلميذات والتلاميذ، وتحديد المشاريع التعليمية التي يمكن أن تتناسب مع سوق الشغل”.

كما تطرقا إلى سبل “تطوير مكتسبات المتعلمات والمتعلمين وذلك لفتح المدرسة على توجهات سوق العمل، والتفكير في طرق الحد من الهدر المدرسي من خلال عرض مخصص للفئات المعنية مما يعزز التعلم، العمل والدراسة ومدرسة الفرصة الثانية”.

وتعد قضية ملاءمة التكوين مع سوق الشغل تحديا رئيسيا في المغرب. وسبق للملك محمد السادس أن اعتبر في خطاب سنة 2019 أن الحصول على الباكالوريا وولوج الجامعة “ليس امتيازا، ولا يشكل سوى مرحلة في التعليم. وإنما الأهم هو الحصول على تكوين، يفتح آفاق الاندماج المهني، والاستقرار الاجتماعي”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *