مجتمع

قاض سابق بالمحكمة الإدارية مرشح لمنصب مدير مركزي بوزارة العدل

يقترب الرئيس السابق للمحكمة الإدارية بالرباط، مصطفى السيمو، من منصب مدير مديرية الشؤون المدنية بوزارة العدل، بدعم من الوزير، عبد اللطيف وهبي حيث يشغل عضوية ديوانه.
وعلمت “مدار21” من مصدر جيد الاطلاع أن مصطفى السيمو يعد أبرز المرشحين لتولي مديرية الشؤون المدنية، ومن المرتقب أن يكون ضمن الأسماء التي ستقدم لرئاسة الحكومة من أجل المصادقة على تعيينها في المجلس الحكومي.
وأوضح مصدرنا أنه من المرتقب أن يكون وزير العدل، عبد اللطيف وهبي، قد أحال مقترحاته على رئاسة الحكومة من أجل برمجتها في أحد المجالس الحكومية، علما أن المجلس الحكومي، المرتقب أن ينعقد الخميس المقبل برئاسة عزيز أخنوش رئيس الحكومة، سيتدارس، إلى جانب العديد من النقاط المدرجة في جدول أعماله، مقترحات تعيين في مناصب عليا طبقا لأحكام الفصل 92 من الدستور.
وترأس مصطفى السيمو المحكمة الادارية بالرباط قبل أن يعصف به المجلس الأعلى للسلطة القضائية وينهي مهامه ويعيّن مكانه عبد العتاق فكير في نونبر 2019، ويحيله على “گراج” محكمة النقض بدون مسؤولية.
وكانت لجنة الانتقاء بوزارة العدل، قد باشرت في دجنبر الماضي أشغال انتقاء المرشحين في ثلاثة مناصب، في اجتماع ترأسه عبد اللطيف بنشريفة، والي مدير عام الجماعات المحلية سابقا ورئيس جامعة مولاي اسماعيل وعميد قطب الانسانيات والعلوم القانونية والاجتماعية بالجامعة الدولية بالرباط، يوم الأربعاء فاتح دجنبر 2021، التي تضم في عضويتها كل من.
اللجنة التي تضم في عضويتها كلا من أحمد الزباح، نائب الرئيس المكلف بالشؤون الأكاديمية بالجامعة الدولية بالرباط، ومنير المهدي، أستاذ بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بجامعة محمد الخامس الرباط، أنيطت لها مهمة انتقاء المرشحين المؤهلين لمناصب المفتش العام لوزارة العدل، ومدير الشؤون المدنية، ومدير التجهيز وتدبير الممتلكات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *