جهويات | خدمات

تدشين أول ملعب للقرب بتزنيت

تم، أمس الأربعاء، تدشين وإطلاق عدد من المشاريع التنموية بإقليم تزنيت، وذلك بمناسبة الذكرى السادسة والستين لعيد الاستقلال.

وأشرف عامل إقليم تزنيت، حسن خليل، والوفد المرافق له، بالجماعة الترابية تيغمي، على تدشين ملعب للقرب في إطار البرنامج الوطني لإحداث 800 ملعبا للقرب على المستوى الوطني بالعالم القروي وشبه الحضري.

ويأتي هذا المشروع، الذي يعد واحدا من بين 32 مشروعا مماثلا سيتم إنجازه بالإقليم، كثمرة شراكة بين المجلس الإقليمي لتزنيت والمديرية الإقليمية لقطاع الشباب والرياضة بتزنيت.

وبجماعة سيدي أحمد أوموسى، أشرف عامل الإقليم على تدشين مشروع توسيع وتقوية الطريق الإقليمية 1908 الرابطة بين جماعتي سيدي أحمد أوموسى وتيغمي على طول 10 كيلومترات، وهو مشروع، ممول كليا من طرف صندوق التنمية القروية والمناطق الجبلية، في إطار برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية، بتكلفة ناهزت 19 مليون درهم.

واطلع عامل الإقليم والوفد المرافق له، على ورش أشغال بناء الطريق الرابط بين مركز جماعتي سيدي أحمد أوموسى وتيغرت التابعة لإقليم سيدي إفني على طول 8.4 كيلومتر، وهو مشروع ممول من طرف صندوق التنمية القروية برسم سنة 2021 في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

وبالجماعة الترابية أنزي، أشرف عامل الإقليم على تدشين مشروعين، يتعلق الأول بإقامة منشأة فنية بالطريق الإقليمية رقم 1900 على وادي آيت مبارك، وذلك في إطار برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية بالوسط القروي، ويهم الثاني تأهيل المسلك القروي الرابط بين الطريق الإقليمية 1900 ودوار أنسالفو بتكلفة مالية قدرها 4.5 مليون درهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *