أمازيغية

فنانون يلهبون حماس جمهور عاصمة سوس احتفاء بـ”إيض ن ايناير”

احتفلت جماهير مدينة الانبعاث بحلول السنة الأمازيغية الجديدة “إيض ن ايناير”2973، وذلك من خلال إقامة عدة حفلات فنية في أماكن عدة بالمدينة.

وقد نظمت فعاليات “إيض ن ايناير” التي تتزامن وبداية السنة الفلاحية الجديدة على مدى يومين، في ثلاثة مواقع مختلفة بمدينة أكادير، وذلك قصد إتاحة الفرصة لأكبر عدد من ساكنة المدينة للمشاركة في هذه الاحتفالات.

وقد شارك في إحياء هذه الأمسيات الثقافية التي أقيمت في كل من قصبة أكادير أوفلا التاريخية وحي بنسركاو حي تيكوين، فنانون مغاربة من بينهم على الخصوص، الرايسة فاطمة تبعمرانت، جبانتوجا، عبد العزيز أحوزار، الباتول المرواني، سعيد أوتاجاجت، أحواش تفراوت وغيرهم.

واشتمل برنامج هذه الأمسيات، على وصلات موسيقية ورقصات فلكلورية وعروض أمازيغية تقليدية تعكس أسرار التراث الثقافي للمنطقة وعدد من مناطق المغرب.

كما تم بالمناسبة، تنظيم عدد من المعارض المخصصة للمنشورات الأمازيغية، ومعرض للوحات الفنية التشكيلية التي تحتفي بالحرف الأمازيغي، إضافة إلى عروض لأفلام سينمائية أمازيغية قصيرة، فضلا عن موائد مستديرة، تتناول بالدرس والتحليل قضايا ذات ارتباط بالقضية الأمازيغية، بما فيها تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية.

وتهدف هذه الفعاليات، التي يشرف عليها المجلس الجماعي لأكادير بتعاون مع مجلس جهة سوس ماسة، وبشراكة مع جمعية “تيميتار” وعدد من الجمعيات المحلية، إلى تعزيز الجاذبية الثقافية للمدينة من خلال أنشطة نوعية تتناغم والماضي العريق لعاصمة سوس باعتبارها ملتقى للتلاقح بين الثقافات والتسامح والتعايش.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *