مجتمع

بوريطة يجري سلسلة من المباحثات الثنائية بمنتدى “من أجل المتوسط”

وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، أمس الخميس ببرشلونة، سلسلة من المباحثات الثنائية مع نظرائه ورؤساء الوفود من بلدان مختلفة.

وجرت هذه المحادثات، التي عرفت حضور سفيرة المغرب بإسبانيا، كريمة بنيعيش، على هامش المنتدى الإقليمي السابع للاتحاد من أجل المتوسط.

وفي هذا الإطار، تباحث بوريطة مع المفوض الأوروبي المكلف بسياسة الجوار والتوسع، أوليفر فاريلي، والأمين العام للاتحاد من أجل المتوسط، ناصر كامل، ووزير الشؤون الخارجية الإسباني، خوسي مانويل ألباريس، ووزير الشؤون الخارجية الفلسطيني، رياض المالكي، ووزير الشؤون الخارجية بالمملكة الأردنية الهاشمية، أيمن الصفدي، ووزير الشؤون الخارجية المالطي، إيان بورغ، ووزير الشؤون الخارجية البلغاري، ميلكوف نيكولاي، ووزيرة الشؤون الخارجية السلوفينية، تانجيا فاجون.

كما أجرى الوزير، بهذه المناسبة، محادثات مع وزير الشؤون الخارجية والأوروبية بلوكسمبورغ، جان أسيلبورن، ووزير الشؤون الخارجية البرتغالي، جواو كرافينيو، ووزير الشؤون الخارجية القبرصي، يوانيس كاسوليدس.

وتباحث بوريطة، أيضا، مع رئيس الوفد الفرنسي، أوليفييه بيشت، الوزير المنتدب لدى وزيرة أوروبا والشؤون الخارجية، ورئيسة الوفد الألماني، كاتيا كول، نائبة وزير خارجية جمهورية ألمانيا.

وشكلت هذه المحادثات فرصة لاستعراض علاقات التعاون الثنائي وبحث سبل تعزيزها بشكل أكبر.

كما تم التركيز، خلال هذه اللقاءات، على العلاقات المتميزة القائمة بين المغرب والاتحاد الأوروبي والدور البارز للمملكة داخل الاتحاد من أجل المتوسط ، فضلا عن الاهتمام الخاص الذي يوليه المغرب لتعزيز روابط التعاون والشراكة مع مختلف البلدان المطلة على ضفة البحر الأبيض المتوسط.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.