مجتمع

فاجعة خريبكة.. شاهد يروي المأساة وأسباب حادثة انقلاب حافلة خلّفت 23 وفاة و36 جريحا

ارتفعت حصيلة ضحايا حادث انقلاب حافلة للمسافرين صباح اليوم الأربعاء بالمغرب إلى 23 قتيلا و36 جريحا، وفق ما أفاد مسؤول بوزارة الصحة لوكالة “فرانس برس”، في فاجعة هي الأكبر بالمملكة خلال الأعوام الأخيرة.

وقال المدير الجهوي لوزارة الصحة بجهة بني ملال خنيفرة، رشدي قدار، إن حصيلة الضحايا “ارتفعت إلى 23، بينما لا يزال 36 جريحا يخضعون للعلاج”.

ونجم الحادث عن “انقلاب حافلة للمسافرين قادمة من الدار البيضاء صوب منطقة آيت عتاب بأحد المنعرجات بالطريق الوطنية رقم 11″، في مدينة خريبكة وفق ما أفاد مصدر في السلطات المحلية.

وقال شاهد عيان لـ”مدار21” أنهم فور وصولهم إلى حيث انقلبت الحافلة وجدوا أشلاء بعض المسافرين مترامية في الطريق، مرجعا السبب في الحادثة إلى سرعة السائق، نقلا عن ركاب نجوا من الحادث.

وكانت السلطات أعلنت عن حصيلة أولية بلغت 15 قتيلا، كما أعلنت عن فتح تحقيق “للوقوف على كافة ظروف وملابسات الحادث”.

ويعد هذا الحادث الأسوأ من نوعه في المملكة خلال الأعوام الأخيرة. وكان حادث مماثل لحافلة ركاب بين مراكش وورزازات في الجنوب، أسفر عن 42 قتيلا في 2012.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.