ثقافة

توقيع رواية “أخي الشبح” بمراكش

احتضن المركز الثقافي “نجوم جامع الفنا” بمراكش، أمس الجمعة، حفل توقيع الرواية الجديدة لماحي بنبين، التي تحمل عنوان “Mon Frère Fantôme”، “أخي الشبح”.

وتسافر هذه الرواية، الصادرة عن دار النشر “لو فينيك”، بالقارئ في قلب المدينة العتيقة لمراكش، من خلال حكاية شخصيتين تتعايشان داخل جسد واحد.

ويتعلق الأمر بالشاب كامل، الذي رأى النور في الأزقة المظلمة لمراكش، من أم فقيرة ولكنها متفائلة، وهو مستعد للقيام بأي شيء لجعل الشمس تدخل إلى بيت الأسرة. كما أنه يتقن اللغات، ويتمتع بموهبة الحكي، والقدرة على الحوار، غير أنه تتعايش داخل جسده شخصيتان، تختلفان حول كل شيء، إحداهما تحب النظام، بينما تجد الأخرى ضالتها في الفوضى، فأي منهما ستنتصر على الأخرى؟

وقال ماحي بنبين: “اخترت هذا المكان الرائع لتقديم، لأول مرة بالمغرب، روايتي الجديدة، التي تحكي قصة شخصيتين تتعايشان داخل نفس الجسد، تتصارعان، وتتجادلان..”.

وأضاف بنبين، وهو أيضا رسام ونحات وروائي وعضو نشيط في المجتمع المدني و”ابن مراكش”، أن “كامل ذو شخصية مزدوجة وأحكي قصته، الجميلة ولكن المأساوية في النهاية”.

وشهد حفل التوقيع قراءة لمقاطع من الرواية، من قبل المؤلف نفسه، مصحوبا بعزف على آلة العود من أداء عبد الرحيم ساهر، تلاه تقديم الرواية ومختلف القراءات من طرف نخبة من الأكاديميين، والطلبة، وفنانين، وكتاب ومفكرين، من بينهم، على الخصوص، إدغار موران، وصباح أبو إسلام، وفؤاد العروي.

يذكر أن “Mon Frère Fantôme”، هي الرواية الـ12 لماحي بنبين، ومن بينها رواية “نجوم سيدي مومن”، التي حولها إلى فيلم سينمائي، المخرج بنيل عيوش، تحت عنوان “يا خيل الله”، الذي كان قد فاز بجائزة فرانسوا شالي التي تنظم على هامش المهرجان الدولي للسينما بكان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.