مجتمع

وهبي يتمسّك بمقاضاة طالب راسب بامتحان المحاماة ويرفض اتهامه بخرق قرينة البراءة

أعلن وزير العدل عبد اللطيف، عن تمسكه بمقاضاة طالب راسب في امتحان الأهلية لولوج مهنة المحاماة، رافضا في تصريح خاص لـ “مدار21″، الاتهامات التي وجهت له بخرق قرينة البراءة بعد اتهامه الطالب المذكور بـ”التزوير والتشهير بموظفي وزارة العدل”، قبل إحالة الملف عل أنظار القضاء ليبت في صحة ادعاءاته.

وقال وهبي،  اليوم الأربعاء، على هامش يوم دراسي حول إصلاح العدالة بالمغرب المنجزات والانتظارات، من تنظيم مجموعة العدالة الاجتماعية بمجلس المستشارين، إنه أحال الشكاية على رئيس الحكومة عزيز أخنوش، من أجل تحريك مسطرة المتابعة في حق الطالب الذي شهر بموظفي وزارة العدل، واتهم الوزارة بالتلاعب في نتائج مباراة المحاماة.

وأضاف وزير العدل، أن الطالب المذكور،” خرج إلى الصحافة اتهمني بالتزوير وانا ايضا من حقي تقديم توضيحات للصحافة بهذا الشأن”، وزاد: “هو ذكر وزير العدل بالاسم وشهر به، وأنا لم أذكر اسمه تجاوز وقد احالت الملف على النيابة العامة عن طريق رئيس الحكومة وهي مساطر هناك من يتكلف بها داخل وزارة العدل”.

وكشف وهبي أمس الثلاثاء، عن سلوك مسطرة المتابعة القضائية في حق طالب مترشح اجتاز الامتحان الكتابي لامتحان المحاماة قبل أن يتبين رسوبه، مضيفا قيل كلام كثير لم أرد عليه، ولكن الآن سأردّ عليه، حيث أظهرت التحريات أن الطالب المذكور تسجل مرتين من خلال ملفين مع تغيير رقم البطاقة الوطنية؛ ما يعتبر تزويرا بموجب القانون”.

وتابع الوزير، خلال حلوله ضيفا على وكالة المغرب العربي للأنباء، “سنُحيل الملف على النيابة العامة لأنه يتعلق بتهمة تزوير وثيقة رسمية هي بطاقة التعريف الوطنية”.

وأوضح وهبي، أن الوزارة اختارت الابقاء على ملف واحد لتمكينه من اجتياز المباراة، مسجلا أن هذا الطالب استغل الرقم لكي يقول أنه حرم من الامتحان، مقدما في السياق ذاته، المحضر الذي مر فيه امتحان الأهلية للولوج إلى مهنة المحاماة.

وأكد وزير العدل، أن الطالب المعني، زور رقم بطاقته الوطنية، وأن وزارة العدل قررت إحالة ملفه على النيابة العامة، لأنه مس مصداقية موظفي الوزارة، فضلا عن تهمة التزوير.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *