مجتمع

البام يطالب بتسهيل ولوج التعاونيات للطلبيات العمومية

دعا إبراهيم بنديدي، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، إلى تسهيل عملية ولوج التعاونيات والمقاولين الذاتيين إلى الطلبيات العمومية، مع ضمان الشفافية والنزاهة والاستفادة منها والإعلان عن البرنامج التوقعي لسندات الطلب الخاصة بالسنة المالية 2023، سواء داخل قطاع وزارة الإدماج الاقتصادي أو بالقطاعات الأخرى.

وفي معرض تعقيب له على وزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والتشغيل والكفاءات، خلال جلسة الأسئلة الشفوية، المنعقدة يوم الاثنين 5 دجنبر 2022، طالب بنديدي الوزير السكوري بتخصيص عروض ضمن هذا البرنامج لفائدة مقاولات الاقتصاد الاجتماعي والمقاولين الذاتيين.

وتوقف البرلماني عن فريق البابم، عند الدور البالغ الأهمية الذي تلعبه التعاونيات والمقاولات الذاتية في دعم الاقتصاد الوطني والإسهام في التنمية الاجتماعية وتوفير مناصب للشغل وإدماج الشباب في الدورة الاقتصادية.

وأكد أن هذه المقاولات تسهم في الدفع بالتنمية الاقتصادية والإدماج الاجتماعي، وتعزيز فرص التنمية المستدامة، لكون النسيج التعاوني يعتبر بمثابة المكون الرئيسي للاقتصاد الاجتماعي والتضامني.

وأبرز النائب البرلماني أنه نظرا لجسَامَةِ هذه الأدوار ومن أجل تحفيز التعاونيات والمقاولين الذاتيين، ومساعدتهم على تطوير مجالات اشتغالهم، وتماشيا مع مقتضيات المرسوم المتعلق  بأحقية التعاونيات واتحادات التعاونيات والمقاولين الذاتيين المشاركة في الصفقات العمومي وانسجاما مع البرنامج الحكومي القاضي بتدعيم ركائز الدولة الاجتماعية، وتحفيز الاقتصاد الوطني لفائدة التشغيل، وتكريس الحكامة الجيدة في التدبير العمومي، فإنه يتعين تخصيص حصة لمقاولات الاقتصاد الاجتماعي والمقاولين الذاتيين من الطلبيات العمومية.

ودعا بنديدي لتشجيع دعم واحتضان المقاولة الذاتية والتعاونيات المحلية من طرف المقاولات الكبيرة؛ وتوفير المصاحبة والتكوين للتعاونيات والمقاولة الذاتية، حتى تتمكن من الولوج للصفقات العمومية؛ مع دعم قدرات التعاونيات والمقاولين الذاتيين في مجال ريادة الاعمال وتخصيص فضاءات خاصة للمواكبة عبر التراب الوطني.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *