أخبار مونديال قطر | بيبل

احتفالات وإشادات وقُبَل و”غيرة” جزائرية.. مشاهد طبعت ملحمة “الأسود” ضد بلجيكا

خالف المنتخب الوطني المغربي، عشية يوم أمس الأحد، كل التوقعات إثر تجاوزه عقبة بلجيكا بهدفين نظيفين، خلال المباراة التي جمعتهما على أرضية ملعب الثمامة، ضمن الجولة الثانية عن المجموعة السادسة من منافسات دور المجموعات بمونديال قطر 2022.

وحظي انتصار “أسود الأطلس” على “الشياطين الحمر” بتفاعل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث انتشرت مقاطع فيديو وصور وعبارات التهنئة، وعمّت مظاهر الاحتفال كل أرجاء المملكة.

“فوز تاريخي ومستحق”

وصف المتابعون للشأن الرياضي فوز المنتخب المغربي بـ”الفوز التاريخي” و”المستحق”، عادّين التفوق على المنتخب البلجيكي، المصنف ثانيا عالميا في قائمة “الفيفا” لأقوى المنتخبات، إنجازا غير مسبوق في تاريخ الكرة المغربية.

ونجح أبناء المدرب الركراكي في الاقتراب من التأهل إلى الدور الثاني للمونديال للمرة الأولى منذ 36 عاما، حيث إنهم تفصلهم نقطة واحدة عن تحقيق هذا الإنجاز، وهو ما سيحاول أصدقاء زياش الاشتغال عليه في الجولة الثالثة حين يواجهون منتخب كندا، الذي يتذيل ترتيب المجموعة السادسة بصفر نقطة.

زياش.. من “الظلم” إلى التألق

توج اللاعب المغربي حكيم زياش، بجائزة “رجل المباراة” أمام بلجيكا، في المواجهة التي جمعت المنتخبين على أرضية ملعب “الثمامة”، في إطار الجولة الثانية، عن المجموعة السادسة، من الدور الأول في مونديال قطر.

وساهم زياش في فوز المنتخب المغربي على بلجيكا، إذ قدم أداء لافتا وكان صاحب تمريرة الهدف الثاني الذي سجله أبوخلال، إلى جانب تسجيله هدفا، في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول، من ضربة حرة مباشرة، لكنه رُفض بعد تدخل “الفار” بدعوى التسلل.

وأعاد تألق زياش بمونديال قطر خلافه مع المدرب وحيد خاليلوزيتش، نجم تشيلسي إلى الواجهة، إذ يرى بعض المتتبعين أن استبعاده عن قائمة الأسود خلال الفترة الماضية “ظلم” في حق اللاعب.

إشادات عربية

تفاعل عدد من نجوم عالمي الفن والرياضة العرب مع فوز المنتخب المغربي على بلجيكا بهدفين نظيفين، يوم أمس الأحد بالدوحة برسم بطولة كأس العالم لكرة القدم.

وعبر هؤلاء في تغريدات على حساباتهم الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي عن تهنئاهم لأسود الأطلس والشعب المغربي بهذا الانتصار، الذي أسعد الملايين من الجماهير العربية من المحيط إلى الخليج.

وكتب هنيدي في تغريدة عبر تويتر: “مبروك أسود المغرب.. أداء قتالي رهيب ومستوى رائع.. ألف مبروك للمغرب ولكل العرب .. شرفتونا يا رجالة”.

واحتفل خالد الغندور الإعلامي ونجم منتحب مصر الأسبق من جهته بفوز المغرب وغرد على حسابه على منصة “تويتر” كاتبا: “مبروك لمنتخب المغرب الشقيق فوز غالي ومستحق”.

وهنأت الفنانة هيفاء وهبي، منتخب المغرب لفوزه على منتخب بلجيكا، وكتبت في تغريدة عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: “فعلا فعلها أبطال المغرب، أداء يليق ببطولة كأس العالم قطر 2022”.

وعلى المنصة ذاتها كتبت الفنانة إليسا: “ما أحلاكم! العرب يستمرون بالمفاجآت الجميلة بالمونديال وهالمرة مع المغرب رافعين راسنا كلنا فيكم بأهم حدث عالمي”.

التهنئة نفسها تضمنتها تغردية للفنان احمد حلمي الذي كتب على حسابه على تويتر “ألف مبروك للمغرب ومليون مبروك لشعب المغرب على الفوز”.

من جهته هنأ الفنان كاظم الساهر المغرب بهذا الفوز، وكتب: “الف مبروك فوز المنتخب المغربي على بلجيكا”.

بدوره، كتب الفنان المصري محمد شاهين: “مليون مبروك للمغرب أسود الأطلس ماتش عالمي ومبروك لكل العرب مبارة عالمية”.

ونشرت السورية أصالة نصري: “مبروووك يا طيبين”.

وكتب اللبناني راغب علامة: “مبروك المغرب 2-0. برافو”.

وعلق الفنان المصري محمد رمضان: “مبروك لنا جميعا فوز المنتخب العربي الأفريقي منتخب المغرب، دمتم فخر لنا جميعا، ثقة في الله نجاح”.

ونشرت نانسي عجرم: “المنتخبات العربية بالمونديال بتكبّر القلب!! ألف ألف ألف مبروك للمغرب”.

احتفالات عارمة

عقب الفوز التاريخي لأسود الأطلس على الشياطين الحمر بهدفين نظيفين، خرج الآلاف من المغاربة إلى الشوارع بمعظم مدن المملكة للاحتفال، والتعبير عن فرحتهم الكبيرة بهذا الحدث، مطلقين العنان لمنبهات سياراتهم.

في المقابل، احتشد المئات من الأشخاص، كبارا وصغارا، في الساحات العمومية، حاملين الأعلام المغربية ومتزينين باللونين الأحمر والأخضر، ويهتفون بالشعارات الوطنية في أجواء احتفالية رائعة.

حكيمي ووالدته يخطفان القلوب

حصل اللاعب الدولي المغربي أشرف حكيمي، على إعجاب واسع من قبل النشطاء بمواقع التواصل الاجتماعي، بعد لحظة مؤثرة جمعته بوالدته، إثر فوز المنتخب المغربي على بلجيكا، بهدفين لصفر لحساب الجولة الثانية من دور المجموعات في مونديال 2022.

وظهر حكيمي في مقطع فيديو اجتاح صفحات بمواقع التواصل الاجتماعي، مهرولا بعد صافرة الحكم لانتهاء عمر المباراة، صوب أمه، التي كانت تشجع من المدرجات، ثم عانقها وقبلها بحرارة.

وخطفت هذه اللقطات قلوب المتابعين لها، حيث إن اسم اللاعب حكيمي تصدر الترند في الوطن العربي، من خلال صور وفيديوهات جمعته بوالدته، ظهرت فيها مفتخرة بشبلها، الذي ساهم في فوز منتخب بلاده.

بدوره حكيمي، نشر صورة والدته على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام”، مرفقا إياها بعبارة “أحبك أمي” مع إيموجي قلب، لتقابلها إشادات واسعة، وتغزو عبارة “مرضي الوالدين” السوشل ميديا.

سجدة شكر

خطفت صور سجود لاعبي المنتخب المغربي الأنظار على منصات التواصل الاجتماعي، مساء أمس الأحد، عقب فوز أسود الأطلس على نظيره البلجيكي في مونديال قطر 2022.

وسجد لاعبو المنتخب المغربي شكرا لله بعد تسجيل الهدف الثاني ضد بلجيكا في الجولة الثانية من منافسات المجموعة السادسة لبطولة كأس العالم لكرة القدم، التي تحتضنها قطر، في خطوة استحسنها الجميع.

“غيرة” جزائرية

تداول رواد مواقع التوصل الاجتماعي المغاربة، يوم أمس الأحد، مقطع فيديو يظهر فيه شباب جزائريون منتشون بعدم احتساب الحكم هدف اللاعب حكيم زياش من ضرية حرة بدعوى، التسلل.

ويرى هؤلاء أن هذا السلوك ينم عن “غيرة” جزائرية تجاه المنتخب الوطني المغربي، لاسيما أن الجزائر تغيب عن هذه التظاهرة العالمية، مستحضرين مساندة الجماهير المغربية للخضر في مونديال البرازيل عام 2014.

وتجاوز هذا الأمر صفوف بعض الجماهير إلى الإعلام الجزائري، إذ تعمدت إحدى القنوات الجزائرية، في سياق عرضها نتائج مباريات يوم أمس الأحد بمونديال قطر، تجاهل انتصار أسود الأطلس على الشياطين الحمر.

وتمكن المنتخب الوطني المغربي، عشية يوم الأحد، من الفوز على نظيره البلجيكي بهدفين لصفر، في المباراة التي جمعتهما على أرضية ملعب “الثمامة”، في إطار الجولة الثانية، عن المجموعة السادسة، من دور المجموعات في مونديال قطر.

وانتهى الشوط الأول على إيقاع البياض رغم سيطرة بلجيكا في الدقائق الأولى منه، إلا أن النخبة المغربية الشوط حافظت على نظافة شباكها، وحاولت المناورة واقتناص هدف التقدم.

وشهدت الدقائق الأخيرة من الشوط الأول تسجيل حكيم زياش هدفا للمنتخب الوطني المغربي من ضربة حرة مباشرة، لكنه رُفض بعد تدخل “الفار” بدعوى التسلل.

لكن في الشوط الثاني، ظهر أسود الأطلس بوجه مغاير، إذ كسبوا الكثير من الثقة وتمكنوا من التحكم في أطواره، وسنحت لهم مجموعة من فرص التسجيل، بيد أنها لم تترجم للأهداف.

ونجح أبناء الركراكي في تسجيل الهدف الأول من ضربة حرة نفذها اللاعب البديل عبد الحميد الصابيري وأسكنها الشباك، معلنا عن تقدم الأسود في النتيجة في الدقيقة الـ73.

وسارع الشياطين الحمر إلى إدراك هدف التعادل، لكن استماتة دفاع المنتخب الوطني المغربي وصلابته منعت كل محاولاتهم، ليتمكن البديل الآخر زكرياء أبوخلال من تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة الثالثة من الوقت الضائع، ليقضي على آمال البلجيكيين.

وبهذا الانتصار، اعتلى أسود الأطلس صدارة المجموعة السادسة بأربع نقاط، بينما تحتل بلجيكا المركز الثاني برصيد ثلاث نقاط.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *