فن

مونديال قطر.. فنانون مغاربة متفائلون بمشاركة “الأسود” ويتوقعون التأهل إلى الدور الثاني

يدخل المنتخب الوطني المغربي، يوم غد الأربعاء، غمار منافسات مونديال قطر 2022، بمواجهة نظيره الكرواتي، وسط ترقب المغاربة، ومنهم نجوم الوسط الفني، الذين يعقدون آمالهم على “أسود الأطلس” للفوز في هذه المباراة، وتحقيق انطلاقة إيجابية تزيد من حظوظهم لتجاوز دور المجموعات.

وفي هذا الإطار، قال الممثل هشام الوالي، في تصريح لجريدة “مدار21″، إنه يتمنى للمنتخب الوطني حظا سعيدا، خاصة وأن المدرب وليد الركراركي، ابن المغرب من يشرف عليه، لكونه يعرف عقلية المغاربة، وما يريدونه، مضيفا: “يكفينا أن يرفرف العلم المغربي، ويردد النشيد الوطني في قطر، ويستمع إليه العالم”.

ويتوقع الوالي مرور كتيبة الركراكي إلى الدور الثاني في حال حققت نتيجة إيجابية في المباراة الأولى، إذ أردف: “أظن أن اللاعبين سيقدمون ما في وسعهم بداخل الملعب، لاسيما بعد الاستفزازات التي عاشوها في أوقات سابقة، ونحن راضون بالنتيجة كيفما كانت، لكنني متأكد بأنهم سيسعدوننا، فهم على وعي الآن بثقل المسؤولية التي على عاتقهم”.

بدوره، يرجو الممثل أمين الناجي التوفيق للمنتخب الوطني في كأس العالم بقطر، حيث إنه يرى أن أسود الأطلس وقعوا في مجموعة صعبة تضم كل من بلجيكا وكرواتيا وكندا، وتتوفر على تاريخ كبير في كرة القدم، وتمتلك لاعبين محترفين في عدد من النوادي.

وأضاف الناجي، في تصريح لجريدة “مدار21”: “لقد تابعنا مباريات كراوتيا في كأس العالم الماضي، إلى جانب كندا وبلجيكا، لذلك  أتمنى التوفيق للنخبة الوطنية والمدرب وليد الركراكي، الذي قطع طريقا صعبا، إذ ليس من السهل تشكيل الفريق في وقت وجيز، تحت الضغوطات، وأظن أن إعادة لاعيبن مغضوب عليهم إلى الفريق شجاعة منه”.

واسترسل المتحدث نفسه: “أتابع كرة القدم كثيرا، وبالتأكيد سأشجع المنتخب المغربي في المونديال، وكنت سعيدا بالمناداة على بدر بانون وجواد اليميق، وتمنيت حضور سفيان رحيمي أيضا في القائمة، لكن نحترم اختيارات المدرب، وما علينا إلا تشجيعهم حتى آخر دقيقة في آخر لقاء، وأتمنى ألا يكون في الدور الأول، ونصل إلى الدور الثاني”.

من جهتها، الممثلة والمغنية فاتي جمالي تتمنى التوفيق للمنتخب المغربي والفوز بكأس العالم، موضحة: “لا أعرف إن كنت سأتابع المبارايات لأنني من الأشخاص الذين يتأثرون ويتحسرون في حالة الخسارة، لأنني أضطر إلى أخذ دواء الأعصاب في بعض الحالات”.

وزادت جمالي، في تصريح لجريدة مدار21: “آمل من المنتخب المغربي أن يقدم مباريات جيدة، ونعوض المونديال السابق، الذي تخللته العديد من الأخطاء في مقابلات مهمة”.

من جانبه، أكد الممثل محمد الشوبي، في تصريح لجريدة مدار21، أنه يراهن على جميع اللاعبين في المونديال، مشيدا بالمدرب وليد الركراكي على التشكيلة التي اختارها، حيث إنه فتح الباب لجميع اللاعبين من جميع الدوريات.

وينتظر الشوبي من النخبة الوطنية المرور إلى الدور الثاني، لأن المنتخب المغربي، في نظره، يتمتع بكل وسائل الراحة، وقام باستعدادات جيدة، مشيرا بالقول: “لقد شعرنا في المباريات التي أقيمت بعد رحيل وحيد خاليلوزيتش بتغير كبير، لذلك هناك أمل، وينبغي فقط التحلي بالإرادة واللياقة البدنية، والثقة لتحقيق الانتصار، وعلى اللاعبين تفادي الغرور خلال المبارايات الأولى”.

وحسب الكوميدي عبد الفتاح جوادي، فإن المغرب هذه السنة لديه مجموعة متميزة ومتكاملة، وفي حال فاز بالمباراة الأولى، سوف يتأهل للدور الثاني، الذي سيكون إنجازا كبيرا للمغرب.

وقال جوادي، في تصريح لجريدة مدار21: “لدينا فرصة الآن بقيادة مدرب وطني غيور على المغرب وكفء يحب المغرب واختار لاعبين وطنيين، علينا استغلالها، وهناك 40 مليون يؤازرون الفريق، ولن نحزن على الخسارة، فقط نطالب بالقتالية في الملعب”.

أما الممثلة مونية لمكيمل فقالت: “متمنياتي للمنتخب المغربي أن يقدم أداء راقيا جدا، يشرفهم ويشرفنا، ولسنا طامعين في الكأس بقدر أن نسعد بالأداء الجميل، وفرجة كروية جميلة، ونحن مساندون لهم في جميع الأحوال”.

أسماء العمراني هي الأخرى عبرت، في تصريح لجريدة مدار21، عن نيتها تشجيع المنتخب المغربي في المونديال، بالرغم من أنها ليست من محبي كرة القدم، لكنها سوف تتابع الأسود بحب، مردفة: “نتمنى أن نفوز ليسعد الشعب المغربي”.

وإلى جانب هؤلاء، انضم الممثل المصري أحمد وفيق، إلى قائمة المشجعين لأسود الأطلس، حيث إنه أكد قائلا: “طبعا سأشجع كل العرب، لكن على رأسهم المغرب، الذي أشجعه دائما حتى حينما كان في كأس إفريقيا، وكنت أتوقع أن يحرز اللقب بدل الجزائر، لأن المغرب فريق قوي، لكن يخونه الحظ في أكثر من مرة”.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.