رياضة

فيدرر ينهي مسيرته الذهبية

أعلن أسطورة التنس روجر فيدرر، الذي يعتبره كثيرون أفضل من أمسك بالمضرب على الإطلاق ووصل باللعبة إلى مستويات جديدة خلال عقدين، الخميس، أنه قرر الاعتزال بعد كأس ليفر الأسبوع المقبل في لندن.

ولم يلعب فيدرر (41 عاما)، الحاصل على 20 لقبا بالبطولات الأربع الكبرى والذي أكسب الرياضة المتعة واللمسة المهارية المبدعة، أي مباراة منذ بطولة ويمبلدون العام الماضي بسبب مشكلة بالركبة.

ورغم اعتقاد الكثيرين بأنه يمكنه العودة للعب من أجل وداع ذهبي، إلا أنه اعترف أخيرا بأن الجسد لا يرحم وأعلن الخبر الذي كان يخشاه الجميع منذ فترة طويلة في بيان من 845 كلمة عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال “كما يعرف كثيرون منكم فإنني تعرضت خلال السنوات الثلاث الأخيرة لتحديات تمثلت في إصابات وعمليات جراحية.. عملت بجدية للعودة لمستوى المنافسات. لكني أيضا أعرف قدرات جسمي وحدوده والرسالة التي تلقيتها منه مؤخرا كانت واضحة. عمري 41 عاما”.

وأضاف النجم السويسري “لعبت أكثر من 1500 مباراة على مدار 24 عاما. عاملني التنس بكرم يفوق كل أحلامي والآن لابد لي من معرفة الوقت المناسب لإنهاء مسيرتي الاحترافية”.

“كأس ليفر الأسبوع المقبل في لندن ستكون بطولتي الأخيرة في ملاعب المحترفين. سألعب المزيد من التنس مستقبلا بالطبع لكن ليس على مستوى البطولات الأربع الكبرى أو بطولات المحترفين”.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.