رياضة

الوداديون يثورون بوجه التحكيم و”الوينرز”: لهذا يغيب الحكام المغاربة عن المونديال

ثارت جماهير الوداد الرياضي بمواقع التواصل الاجتماعي في وجه مديرية التحكيم عقب المستوى الذي قدمه الحكم، رضوان جيد، في مباراة الديربي رقم 132 التي فاز الرجاء بنقاطها الثلاث عشية أمس الخميس بثنائية سجلها من ضربتي جزاء.

وفي وقت حمل المدرب وليد الركراكي نفسه مسؤولية الخسارة، علّق أنصار “القلعة الحمراء” الخسارة أمام الرجاء الرياضي على مشجب الأخطاء التحكيمي، التي كانت مؤثرة في النتيجة النهائية للقاء حسبها.

وعاتبت الجماهير الحكم رضوان جيد على احتساب حالة تسلل في الدقيقة الـ19 على رضا الجعدي الذي أكمل الهجمة رغم صافرة الحمن ومرر الكرة عرضية أودعها غي مبينزا شباك أنس الزنيتي، في وقت كان يجب على حكم الوسط ترك الفرصة لمهاجمي الوداد لإكمال الهدمة ثم إعلان حالة التسلل والتأكد من صحتها في غرفة “الفار”، وفق تعبيرها.

وشككت الجماهير الودادية في صحة ضرتبي الجزاء المعلنتين لصالح الرجاء، معتبرة أن رضوان جيد أهدى الفوز للفريق الأخضر فوق طبق من ذهب.

من جانبه، نشر فصيل “الوينرز” رسالة احتجاجية على التحكيم في مباراة الديربي، قال فيها إن “الهزيمة واردة في كرة القدم، لكن أن تنهزم بفعل فاعل فهذا الأمر غير مقبول ولا يمكن السكوت عنه، خاصة عندما نرى الكيفية التي يُراد بها إرضاء خواطر البعض”.

وأضاف الفصيل المشجع للوداد “اليوم تفنن الطاقم التحكيمي بكل خبث ومكر في ذبح الفريق بسكين حاف، انطلاقا من رفض هدف مشروع في الدقيقة 18 والإعلان عن تسلل خيالي، دون تطبيق بروتكول الفار أولا بانتظار إتمام العملية وثانيا عدم العودة للتقنية، ثم ضربة جزاء خيالية في الدقيقة 46.. والغريب هو عدم العودة إلى الفار.. إضافة للتغاضي عن إشهار الإنذار الثاني في الكثير من اللقطات لتفادي طرد لاعبي الرجاء”، مردفا “هي أخطاء مؤثرة غيرت مجرى المباراة وكان بطلها الطاقم التحكيمي ككل سواء بالميدان أو بغرفة الفار”.

وشدد “وينرز” على أنه يدخر “جهدا في الدفاع وحماية النادي وخاصة ضد مديرية التحكيم التي كشرت عن أنيابها، ولن نقف في موقع المتفرج ونحن نرى حكام بمستوى ضعيف وبضمير متسخ يعيثون فسادا في مباريات الفريق”، مؤكدا أنه “إذا كان التحكيم المغربي بهذا المستوى المتواضع فلا نستغرب ولا نتعجب من عدم تواجد أي حكم ساحة من المغرب في مونديال قطر”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.