دولي

فلسطين تندد بإقامة اسرائيل قطار هوائي بالقدس

نددت وزارة الخارجية الفلسطينية، اليوم الأحد، بمصادقة المحكمة العليا الإسرائيلية، على إقامة خط للقطار الهوائي في البلدة القديمة بالقدس المحتلة.وقالت الخارجية في بيان إن “خط القطار جزء لا يتجزأ من حملات تهويد القدس، وبلدتها القديمة وتشويه هويتها الحضارية الفلسطينية المسيحية الإسلامية”.

كما اعتبرت المشروع “جزءا من حملات تغيير واقع القدس التاريخي والقانوني والديمغرافي القائم”.وأشارت الخارجية إلى أن قرار المحكمة الإسرائيلية “دليل آخر على أن منظومة القضاء والمحاكم في دولة الاحتلال جزء من منظومة الاحتلال نفسه وتعمل لخدمة مخططاته الاستعمارية التهويدية”.

وحملت الوزارة، الحكومة الإسرائيلية “المسؤولية الكاملة والمباشرة عن هذه المشاريع الاستعمارية”.وعدت إقرارها وتنفيذها “تصعيدا إسرائيليا خطيرا يهدد ساحة الصراع بانفجارات كبرى يصعب السيطرة عليها”.

وطالبت الخارجية الفلسطينية، المجتمع الدولي والإدارة الأمريكية بسرعة التحرك والضغط على دولة الاحتلال لوقف تنفيذ هذا المشروع فورا.

وفي وقت سابق الأحد، رفضت المحكمة العليا الإسرائيلية الالتماسات المقدمة ضد مشروع “القطار الهوائي” في مدينة القدس المحتلة.

وفي العام 2019 أودعت الحكومة الإسرائيلية مخطط إقامة قطار هوائي (تلفريك) لدى “اللجنة الوطنية للبنى التحتية الإسرائيلية”، وسط رفض فلسطيني.

ويمتد القطار من القدس الغربية إلى جبل الزيتون في القدس الشرقية، المطل على البلدة القديمة والمسجد الأقصى، ومن ثم يصل إلى باب المغاربة، إحدى بوابات البلدة القديمة، المؤدي إلى ساحة البراق، التي يسميها اليهود الحائط المبكى، والملاصقة للمسجد الأقصى.

وكانت إسرائيل قد احتلت القدس الشرقية عام 1967، وتعتبرها جزءا لا يتجزأ من عاصمتها، فيما يؤكد الفلسطينيون على أن القدس الشرقية مدينة محتلة وعاصمة للدولة الفلسطينية المستقبلية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.