تكنولوجيا

المغرب يشارك بكيغالي بالمعرض الدولي للتكنولوجيا

انطلقت أمس الأربعاء بكيغالي أشغال الدورة الـ15 للمؤتمر والمعرض الدولي حول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، المطبقة في التعلم والتدريب وتنمية المهارات والقدرات “E-Learning Africa 2022” بمشاركة أزيد من مائتي متدخل يمثلون العديد من الدول من بينها المغرب.

ويمثل المغرب في هذا المؤتمر الذي يستمر ثلاثة أيام، والذي يعتبر الأكبر من نوعه في إفريقيا، الذي يخصص للتعلم عبر التكنولوجيا، محمد المهدي بنسعيد، وزير الشباب والثقافة والتواصل.

ويتضمن المؤتمر برنامجا متنوعا ومحفزا وغنيا من حيث المضمون، وأوراشا وجلسات نقاشية، وعروضا، فضلا عن مائدة مستديرة وزارية سنوية.

ويتناول المؤتمر التحديات التي تواجهها البلدان الإفريقية بعد جائحة كورونا، وملاءمة النماذج الدولية مع السياق الإفريقي، وإعادة توجيه القطاع التربوي من أجل الاستجابة للحاجيات المستقبلية، فضلا عن دور التكنولوجيا في النهوض بقطاع التعليم بالقارة.

وقالت ريبيكا ستروميير، مؤسسة والرئيس المدير العام لـ”eLearning Africa إن هذه الدورة ستتميز بتنظيم 12 ورشة و76 جلسة يسلط من خلالها المشاركون الضوء على التكنولوجيا الكفيلة بالمساهمة في تحول وتطور قطاع التربية والتكوين.

وأضافت أن المؤتمر سيساعد أيضا البلدان الإفريقية على إيجاد شركاء وحلول من أجل تحول رقمي ناجح، مشيرة إلى أن الملاءمة، والمرونة والاستدامة في قطاع التربية ستشكل صلب النقاشات.

وينظم أيضا في إطار المؤتمر معرض كبير تشارك فيه المنظمات الدولية والإفريقية الرئيسية من مختلف القطاعات، التي ستقدم حلولا في المجالين التربوي والتكنولوجي.

يشار إلى أن “E-Learning Africa” مكنت في السنوات الأخيرة آلاف المهنيين من معطيات أساسية من أجل تسهيل مواكبتهم للتطور السريع الذي يميز القرن الحادي والعشرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.