سياسة | مجتمع

التوفيق: ننتظر قرار السلطات السعودية لتحديد تكاليف الحج لهذا العام

قال أحمد التوفيق وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، إن الوزارة تنتظر من السلطات المكلفة بالحج بالمملكة العربية السعودية، أن تعلن عن تكلفة الخدمات الأساسية والمتمثلة في القيام بمنى وعرفات، وعدد المؤسسات الأخرى كالطواف، وكذا كلفة الخدمات الإضافية بمنى وعرفات.

وفي معرض جوابه على أسئلة البرلمانيين، ضمن جلسة الأسئلة الشفهية الأسبوعية بمجلس النواب، أكد التوفيق، أنه ” بدون هذا الإعلان لا يمكن لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية تحديد قيمة تكاليف الحج لهذا العام، وموعد دفع واجبات الحج.وأضاف أن الوزارة “تنتظر في كل وقت حين إعلان السلطات السعودية عن هذه التكاليف”.

وكشف وزير الأوقاف، أن أن الوزارة ستسدعي اللجنة الملكية للحج، لاجتماع تطلع فيه على مختلف العناصر بخصوص الكلفة الإجمالية للحج في انتظار إعلان السلطات السعودية عن العناصر المتبقية، وستستشير الوزارة اللجنة المذكورة، فيما يبنغي القيام به في هذا الانتظار، مردفا و”الحال أن الوقت يضيق عما يلزم للقيام بكل الإجراءات وهناك تحدّ كبير يتعلق بالوقت سنحاول التغلب عليه قدر المستطاع”.

أشار التوفيق، إلى أن الوزارة أجرت قرعة الحج عام 2019، وتأجل تنظيم الحج لمدة سنتين بسبب وباء كورونا، مع  تعهد الوزارة بالاحتفاظ بنتيجة القرعة، لافتا إلى أن السلطات المكلفة بالحج في المملكة العربية السعودية  بتاريخ 18 أبريل 2022،بالإعلان عن تنظيم الحج خلال هذا العام، واشترطت السلطات المذكورة، حصر عدد الحجاج في 45 في المائة من الحصة العادية، وحصر المرشحين للحج في من تقل أعمارهم عن 65 سنة وشرط الحصول على تلقحين وفحص الكشف عن كورونا قبل السفر.

وبناء على ذلك، يضيف المسؤول الحكومي، دعت الوزارة اللجنة الملكية للحج إلى الانعقاد، لإخبارها بهذا المستجد حيث اجتمعت هذه الأخيرة، يوم 21 أبريل، كما سافرت بعثة من الوزارة إلى الديار المقدسة من أجل التحضير للحج، لاسيما ما يتعلق بالسكن في مكة والمدينة.

وأوضح التوفيق، أنه تم الشروع في التسيق مع كل من وزارة الداخلية ووزارة الصحة والحماية الاجتماعية لحصر لائحة المواطنين المنتقين في قرعة الحج المتوفرين على الشروط المطلوبة، مؤكدا أنه سيتم الاحتفاظ بالأشخاص الذين استبعدوا بسبب شرط السن، أو بسبب عدم استكمال التلقيح بحقهم في الحج خلال المقبل، إذا لم يبق شرط السن واستكمال التلقيح.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.