جهويات

تخصيص 170 مليون درهم للارتقاء بالتعليم بإقليم تازة

تميزت أشغال المجلس الإقليمي لتازة خلال دورته العادية ليناير 2022 بتقديم عروض همت تشخيص واقع التعليم المدرسي والجامعي والتكوين المهني بتازة، أكد خلالها المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بتازة، إدريس واحي، أن المديرية خصصت 170 مليون درهم للارتقاء بالتعليم على مستوى الإقليم.

وعرفت الدورة نقاشا مستفيضا حول هذه المحاور، حيث أكد رئيس المجلس الإقليمي، عبد الإله بعزيز، انخراط المجلس من أجل المساهمة في الرقي بالتكوين والتعليم بإقليم تازة، بناء على أولويات تتمحور حول الدعم الاجتماعي وتعزيز البنيات التربوية.

وقدم المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بتازة، إدريس واحي، عرضا استدعى خلاله المرجعيات المؤطرة للدخول المدرسي 2021 -2022 مستعرضا بالأرقام المعطيات الإحصائية الخاصة كسياق عام، ومعطيات إحصائية ومؤشرات تربوية، وحصيلة تنفيذ مشاريع القانون الإطار برسم 2021، وحصيلة تنفيذ مشاريع البناءات إلى غاية نهاية سنة 2021.

كما قدم المؤشرات المالية للقطاع وبرنامج عمل المديرية برسم سنة 2022، والذي خصصت خلاله المديرية الإقليمية 170 مليون درهم (65 مليون درهم ميزانية الاستغلال -105 ملايين ميزانية الاستثمار)، حيث يشمل مشروع الارتقاء بالتعليم الأولي وتسريع وتيرة تعميمه، ومشروع تطوير وتنويع العرض المدرسي وتحقيق إلزامية الولوج، ومشروع التأهيل المندمج لمؤسسات التربية والتكوين، ومشروع تطوير النموذج البيداغوجي.

ومن جهته، قدم عبد الواحد بوبرية، نائب عميد الكلية المتعددة التخصصات بتازة، لمحة عن الدخول الجامعي 2021/2022 والذي تميز بإقبال عدد هائل من الطلبة الجدد الراغبين في متابعة دراستهم الجامعية بمختلف المسالك المفتوحة بالكلية، حيث بلغ عدد الطلبة بسلك الإجازة ما مجموعه 12050 طالب وطالبة (3356 طالبا جديدا)، و346 باحثا بسلك الماستر، و298 بسلك الدكتوراه، مقابل 6.118 من المقاعد كطاقة استيعابية للكلية.

وتعمل الكلية المتعددة التخصصات بتازة على الرفع من الطاقة الاستيعابية بأربعمائة مقعد عبر بناء مدرج جديد، كما ان هناك مشروعا لاقتناء وعاء عقاري لأجل توسيع الكلية.

وأضاف عبد الواحد بوبرية، أن عدد الحاصلين على الإجازة منذ سنة 2006 إلى 2021 بلغ ما مجموعه 15228، بينما بلغ عدد خريجي الماستر منذ 2017 ما مجموعه 403 طلاب.

واستعرض محمد تكركرا، مدير مركب التكوين المهني بتازة، معطيات حول مؤسسة التكوين المهني بالإقليم في تنسيقها مع قطاعات مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، مبرزا تطور أعداد المتدربين بكافة مؤسسات التكوين بما فيها المسار المهني والبكالوريا المهنية والتي بلغت سنة 2021 /2022 ما مجموعه 2491 متدربا ومتدربة، منها 591 بالسنة الثانية من التكوين، و1900 بالسنة الأولى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *