دولي

السفياني لهنية: سياسات بريطانيا الاستعمارية إرهاب والمقاومة حق مشروع

عبر المنسق العام للمؤتمر القومي الإسلامي خالد السفياني، في اتصال هاتفي مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، عن تضامن “المؤتمر العربي العام” مع حركة المقاومة الفلسطينية عقب إعلان الحكومة البريطانية تصنيفها منظمة إرهابية.

ويضم المؤتمر العربي العام أعضاء المؤتمرات والأحزاب والاتحادات وحركات المقاومة ويرفض مواقف دول عربية تطبيع علاقاتها مع إسرائيل.

ونقل السفياني، في حديثه مع هنية، “تضامن أعضاء المؤتمر العربي العام من كل أقطار الوطن العربي، وتأكيدهم على أن مقاومة الاحتلال هي حقّ مشروع مكرّس في كافة المواثيق والأعراف والقوانين الدولية، وأن السياسات الاستعمارية التي تعتبر بريطانيا رائدة في قيادتها هي أعلى درجات الإرهاب”.

وجاءت المكالمة الهاتفية عقب اجتماع دوري للجنة المتابعة للمؤتمر العربي العام برئاسة المنسق العام للمؤتمر القومي الإسلامي الأستاذ خالد السفياني عبر تطبيق “زوم”.

وجدد المؤتمرون، في بيان عقب اجتماع اللجنة، إدانتهم لإعلان بريطانيا تصنيف حماس حركة إرهابية وهو الإعلان “الصادر عن دولة ذات تاريخ عريق في الإرهاب الذي شمل كل القارات، لاسيّما شعب فلسطين وأمتنا العربية”.

واعتبروا أن  هذا الإعلان ضد حماس يعد عملاً عدوانياً، لا يشمل فلسطين وحدها، بل يشمل أمّتنا العربية والإسلامية جمعاء.

وعبر المجتمعون أيضاً عن اعتزازهم بتصاعد كفاح الشعب الفلسطيني وعمليات المقاومة، وخصوصاً عملية باب السلسلة في القدس القديمة، “والتي نفذّها الشيخ البطل فادي أبو شخيدم، والتي شكّلت بتوقيتها ومكان تنفيذها منعطفاً هاماً في نضال الشعب الفلسطيني، تماماً كما جاءت العملية التي نفذّها الفتى البطل عمر أبو عصب في القدس، بما يؤكّد أن الشعب الفلسطيني مصمّم على دحر الاحتلال واستعادة حقوقه كاملة”.

ودعوا “كافة القوى الحيّة في الأمّة العربية والإسلامية وأحرار العالم إلى التنديد بالإعلان البريطاني المشؤوم، والسعي لمنع إقراره من مجلس العموم البريطاني”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *