رياضة

رسميا.. “الأسود” ينهون دور مجموعات تصفيات المونديال بلا مباراة خارج الديار

اختار الاتحاد السوداني لكرة القدم المغرب لاستضافة المنتخب الوطني بالمغرب، في المباراة التي ستجمعهما في نونبر المقبل لحساب الجولة الخامسة من تصفيات كأس العالم “قطر 2022″، لينهي “الأسود” مرحلة المجموعات بدون أي مباراة خارج الملعب.

وكشف رئيس لجنة المنتخبات السودانية، حسن برقو، في تصريحات إعلامية عن اختيار المغرب لاستضافة المباريات المتبقة لـ”صقور الجديان” في تصفيات المونديالية.

وأوضح المتحدث ذاته أن اختيار المغرب لاستضافة آخر جوليتين من الإقصائيات سيوفر على لاعبي منتخب بلاده الجهد، إذ سيواجهون “أسود” الأطلس في الجولة الخامسة قبل أن يلاقوا غينيا بيساو بالمغرب أيضا.

وعانت منتخبات المجموعة التاسعة، التي يتصدرها منتخبنا الوطني بـ12 نقطة، في إيجاد ملاعب لاستضافة مبارياتها في تصفيات المونديال، إذ منعت الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم كلا من غينيا بيساو والسودان من إجراء مبارياتها “البيتية” على أراضيها لعدم توفرها على ملاعب تستجيب لمعايير الاتحاد الدولي “فيفا”، فيما حرم غينيا كوناكري من استقبال منافسيه بسبب الأوضاع الأمنية غير المستقرة عقب الانقلاب العسكري الذي شهدته البلاد في 5 شتنبر الماضي.

بنقل الاتحاد السوداني لمباراته إلى المغرب، سينهي المنتخب الوطني تصفيات مونديال “قطر2022” بدون إجراء أي مباراة خارج ملعبه، إذ سيبقى بالمغرب لمواجهة “صقور الجديان”، الطرف المستقبل للقاء، على أن يستضيف في الجولة الأخيرة غينيا كوناكري بالرباط.

واستثمر “أسود الأطلس” نقل مبارياتهم خارج الملعب إلى المغرب ضد غينيا بيساو في الجولة الرابعة وغينيا كوناكري المؤجلة عن الجولة الثانية، لحسم تأهلهم مبكرا إلى الدور الفاصل لتصفيات كأس العالم.

وأدرك المنتخب الوطني العلامة الكاملة في أربع مباريات، متصدرا مجموعته بـ12 نقطة، بفارق 8 نقاط عن غينيا بيساو، فيما يحتل غينيا كوناكري المركز الثاني بـ3 نقاط، ثم السودان أخيرا بنقطتين.

ويعد المنتخب الوطني ثاني منتخب يحسم تأهله إلى الدور النهائي للتصفيات بعد السنغال، الذي حجز بدوره بطاقة الترشح بالعلامة الكاملة (4 انتصارات).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *