سياسة

4 وزراء يلتحقون بالمكتب السياسي للتجمع الوطني للأحرار

التحق الوزراء الجدد الذين تم تعيينه ضمن تشكيلة الحكومة الجديدة، بالمكتب السياسي لحزب التجمع الوطني الأحرار، حيث شارك الوزراء المعنيون في الاجتماع العادي الذي عقده المكتب يوم أمس الإثنين برئاسة  رئيس الحزب عزيز أخنوش.

ويتعلق الأمر بكل من شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، ومحمد صديقي، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، وفاطمة الزهراء عمور، وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، ومحسن جازولي، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالاستثمار والالتقائية وتقييم السياسات العمومية.

هذا، وأشاد المكتب السياسي في بلاغ له، بـ “النفس التشاركي والجماعي الذي قاده الحزب وطبع مسار تشكيل الحكومة الحالية مع مختلف الحلفاء، وهو ما يكرّس العمل الجماعي الذي يطبع المرحلة الراهنة، وما يقتضيه من ضرورة الإيمان بالفعل السياسي المشترك”.

وهنّأ المكتب السياسي لحزب “الحمامة”، في بلاغ توصل “مدار 21” بنسخة منه بـ “الوزيرات في الحكومة الحالية، منوهين بإشرافهن على قطاعات مهمة”، ومبرزا أن حجم المشاركة النسائية في الحكومة “يعزّز جهود بلادنا للسير في أفق تحقيق المناصفة، وتعزيز حضور النساء في مختلف المؤسسات الدستورية”، كما رحّب المكتب السياسي بالوزراء الجدد الذين حظوا بـ”الثقة الملكية السامية، وهو ما يبرز انفتاح الحزب على طاقات من مختلف المجالات”.

ويعتبر المكتب السياسي الجهاز التنفيذي لحزب التجمع الوطني للأحرار، ويتكون من أعضاء بالصفة، وأعضاء منتخبين.ويتعلق الأمر بالنسبة للأعضاء بالصفة بكل من رئيس الحزب، والوزراء وكتاب الدولة الممارسين، ورئيسي الفريقين البرلمانيين، ورئيسة الفيدرالية الوطنية للمرأة التجمعية، ورئيس الفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية، وستة أعضاء يتم اختيارهم من طرف الرئيس.

أما في ما يخص الأعضاء المنتخبين، وعددهم 20 عضواً، يتم انتخابهم من طرف المجلس الوطني.وتعد المسؤولية داخل المكتب السياسي جماعية لمدة 4 سنوات، تنظم أعماله عن طريق توزيع المهام وتوكيلها إلى الأعضاء حسب مجالات عملهم وتخصصاتهم، ويعقد اجتماع المكتب السياسي كل شهر أو كلما دعت الضرورة إلى ذلك.

ويعمل المكتب السياسي على تتبع الشؤون السياسية والتنظيمية للحزب تنفيذا للتوجهات المتخذة على مستوى المؤتمر الوطني والمجلس الوطني، ويسهر على حسن تسيير شؤون الحزب وضمان استمراريته وإشعاعه، واتخاذ التدابير اللازمة التي تقتضيها الظروف السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية للبلاد، وذلك في إطار برنامج وتوجهات الحزب.

ويحدث المكتب السياسي لجان موضوعاتية دائمة أو مؤقتة يحدد مهامها وصلاحياتها ويتتبع عملها.ويحرص المكتب السياسي على ضمان التنفيذ السليم لقرارات اللجان الوطنية، بعد مصادقة رئيس الحزب عليها، كما يصادق على لائحة أعضاء اللجنة الوطنية للتأديب والتحكيم المقترحة من طرف رئيس الحزب، ويعمل أيضا على تعيين المرشحين الرسميين للحزب في مختلف الاستحقاقات الانتخابية بعد الأخذ بالرأي المطابق لرئيس الحزب، على أساس اقتراحات اللجنة الوطنية للترشيحات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *