رياضة

جورجينيو وميسي أبرز المرشحين للفوز بالكرة الذهبية

أدرجت مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية اسم لاعب وسط إيطاليا وتشلسي الإنجليزي، جورجينيو، ضمن لائحة المرشحين الثلاثين لجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب لعام 2021، وذلك إلى جانب الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو والبولندي روبرت ليفاندوفسكي والمصري محمد صلاح والجزائري رياض محرز.

ولعب جورجينيو دورا هاما في قيادة تشيلسي إلى الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة الثانية في تاريخه، ثم ساهم في المسار الناجح لمنتخب إيطاليا في كأس أوروبا التي أحرز لقبها هذا الصيف على حساب إنجلترا.

ويملك ميسي، المنتقل إلى باريس سان جرمان الفرنسي، ورونالدو، الذي عاد إلى فريقه السابق مانشستر يونايتد الإنجليزي، حظوظا للتتويج بالجائزة بعدما أجرز كأس كوبا أمريكا مع منتخب بلاده وكالأس المحلية مع فريقه السابق، برشلونة الإسباني، أما رونالدو فقد اكتفى في موسم محبط دفعه إلى تغيير الأجواء بالفوز بكأس إيطاليا مع يوفنتوس.

وتضمنت لائحة الثلاثين زميل جورجينيو في تشيلسي، لاعب الوسط الدولي الفرنسي نغولو كانتي، إضافة إلى الهداف النرويجي لبوروسيا دورتموند الألماني، إرلينغ هالاند، ونجم باريس سان جرمان، كيليان مبابي، ومواطنه في ريال مدريد الإسباني، كريم بنزيمة، والبلجيكي روميلو لوكاكو، الذي ساهم في قيادة إنتر إلى لقب الدوري الإيطالي للمرة الأولى منذ 2010، قبل أن يتركه هذا الصيف للعودة إلى تشيلسي.

كما ضمت لائحة المرشحين الثلاثين النجمين العربيين صلاح ومحرز، اللذين تألقا مع فريقيهما ليفربول ومانشستر سيتي الإنجليزيين، لاسيما الجزائري الذي ساهم في قيادة فريقه إلى لقب الدوري الممتاز ونهائي دوري الأبطال.

ومع الإعلان عن لائحة المرشحين الثلاثين، تبدأ الآن مرحلة التصويت التي يشارك فيها الصحافيون، مدربو وقادة المنتخبات الوطنية الذين سيختارون أفضل خمسة مرشحين بالنسبة لهم.

وبعد الإعلان عن اللائحة المختصرة للمرشحين، سيتم الإعلان عن الفائز في 29 نونبر المقبل.

وألغيت الجائزة العام الماضي بسبب تداعيات فيروس كورونا، ليبقى اللقب في حوزة ميسي، صاحب الرقم القياسي بستة ألقاب، والذي قرّر خوض مغامرة جديدة هذا الموسم بتركه برشلونة للدفاع عن ألوان سان جرمان، على غرار غريمه رونالدو، الفائز باللقب خمس مرات والذي قرر ترك يوفنتوس للعودة إلى مانشستر يونايتد.

وأدى إلغاء الجائزة العام الماضي إلى حرمان ليفاندوفسكي من هذا الشرف بعد الموسم الرائع الذي قدمه مع بايرن ميونيخ، ليكتفي بنيل لقب الاتحاد الدولي “فيفا” لأفضل لاعب، لكنه سيحظى بفرصة جيدة مرة أخرى لاسيما بعدما بات أول لاعب في تاريخ الدوري الألماني يسجل 41 هدفا خلال الموسم، محطما الرقم القياسي المسجل باسم “المدفعجي” الراحل غيرد مولر (40 هدفا موسم 1971-1972).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *