دين وحياة

صلاة الأضحى أو “العيد الكبير”.. الآلاف من المغاربة يملأون المساجد والساحات

صلاة الأضحى أو “العيد الكبير”.. الآلاف من المغاربة يملأون المساجد والساحات

أدى الالاف من المغاربة، اليوم الخميس، صلاة عيد الأضحى أو “العيد الكبير”، كما يحلو للبعض تسميته، وسط أجواء فرحة وتهليل وتكبير وخطب تدعو إلى التشبث بالقيم الإسلامية، وذلك في العشرات من الساحات في عموم البلاد.

وتوجه المئات من المغاربة صبيحة هذا اليوم، نساء ورجالا، شيوخا وأطفالا، يحملون سجاداتهم ويسارعون الخطى نحو المصليات لأداة صلاة “العيد الكبير” في أجواء احتفائية.

ألبسة تقليدية بكل الألوان، صغار بملابس جديدة، وفرحة تظهر على قسمات وجوه تحن للعيد وبهجة العيد، رغم ما رافق شراء الأضاحي ولأسابيع، من جدل حول غلاء العيش والمعيشة.

صفوف متراصة، جهة للرجال وأخرى للنساء، تظهر كأنها فسيفساء تحول ساحات الصلاة لمكان يضج بالمعان العميقة والأحاسيس التي لا تتكرر إلا مرتين في العام الواحد.

وصدحت تكبيرات العيد في مساجد المملكة، فيما استمع المصلين إلى الخطبة وسط أجواء آمنة مطمئنة، متضرعين إلى الله بالدعاء، وسط تدفق عدد كبير، حسب ما أشار إليه مراسلو جريدة “مدار21” بمختلف جهات البلاد.

 

وبعد الصلاة، يتبادل الجميع التبريكات والتهاني بحلول عيد يحظى بمكانة مهمة لدى المغاربة، ويوصف بأنه “الحج الأكبر”، وهو فرصة للتقرب إلى الله، كما لتقوية روابط التكافل والتضامن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تابع آخر الأخبار من مدار21 على WhatsApp تابع آخر الأخبار من مدار21 على Google News