أمن وعدالة

مصر.. حكم غيابي بالسجن المؤبد لمقاول في قضية “الجوكر”

قضت محكمة مصرية، بالسجن المؤبد للمقاول المعارض محمد علي، إثر إدانته بعدة تهم، بينها “تدبير تجمهر وارتكاب جرائم إرهاب”، وفق إعلام حكومي.

وذكرت صحيفة “الأهرام” الحكومية، مساء الأحد، أن “الدائرة الرابعة إرهاب بمحكمة جنايات أمن الدولة العليا طوارئ، قضت بالسجن المؤبد لمحمد علي و37 آخرين”.

وتشمل الأحكام أيضا: “السجن المشدد 10 سنوات لـ5 متهمين آخرين، والسجن المشدد 5 سنوات لـ16 متهما، وبراءة 21 شخصًا، والسجن 10 سنوات لـ4 متهمين، والسجن 5 سنوات لـ8 متهمين، والسجن 15 سنة لـ11 متهمًا”.

وعن التهم الموجهة إليهم، أوضحت أن المحكوم عليهم في هذه القضية المعروفة إعلاميا باسم “الجوكر”، واجهوا تهم “تدبير تجمهر وتعريض سلامة وأمن المواطنين للخطر، وارتكاب جرائم إرهاب، والاعتداء على الأشخاص باستعمال القوة والعنف”.

وبينما لم يُعرف عدد المحكوم عليهم غيابيا وحضوريا، يؤكد محامون ومراقبون، أن القانون المصري يمنح للمتهمين الصادر بحقهم أحكام وهم خارج مصر، حق إعادة المحاكمة حال القبض عليهم أو تسليم أنفسهم.

وتعود هذه القضية إلى سبتمبر 2019 عندما دعا علي عبر حساباته بمنصات التواصل الاجتماعي إلى تنظيم احتجاجات داخل البلاد.

ودعا محمد علي إلى احتجاجات أكثر من مرة بمصر بعد سنوات من انخراطه مع السلطات في أعمال مقاولات، غير أن جميع تلك الدعوات باءت بالفشل.

ولم يصدر تعليق فوري من “علي” حول القرار، فيما تؤكد السلطات المصرية بصورة متكررة أن قضاءها مستقل ونزيه ولا تعقيب على أحكامه إلا بالطعن عليها وفق ما يخوله القانون الذي تلتزم به الدولة وتواجه أي خروج عليه.

غير أنه في قضايا “أمن الدولة طوارئ” لا يجوز الطعن في الأحكام، لكن يمكن تقديم تظلم للحاكم العسكري بشأنها، بحسب رجال قانون.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *