سيارات

ثورة في صناعة المركبات.. شركة فرنسية تصنع سيارة بالورق المقوى

كشفت شركة “ستروين” الفرنسية عن مفهوم سيارة جديدة، ستظهر الهيئة التي ستكون عليها حالة سيارة العائلة في المستقبل، واعتبر المفهوم ثورة في عالم صناعة المركبات.

وجاء الكشف عن مفهوم الجديد للسيارة، التي أطلق عليها اسم “أولي”، في بيان أصدرته “ستروين”، ويأتي مقدمةً للبدء في تصنيع السيارة.

وقالت “ستروين” إن السيارة الكهربائية الجديدة مصنوعة بنسبة 50% من مواد أُعيد تدويرها، أما مواد السيارة كلها فقابلة للتدوير، وفق صحيفة “ذا صن” البريطانية.

ويبلغ وزن هذه السيارة نحو طن، كما أنها لا تصدر انبعاثات، وسقفها وغطاء المحرك مصنوعان من الورق المقوى والألياف الزجاجية، وسيكون ثمن السيارة ما يقارب 22 ألف دولار.

ويراعي المفهوم الجديد للسيارة توقعات مستقبلية بشأن عالم بلا موارد، ويعتمد على وجود الورق المقوى بدلاً من الفولاذ، وفق “رويترز”.

وتم تطوير مفهوم السيارة الجديدة بالتعاون مع شركة الكيماويات الألمانية العملاقة “بي إي أس أف”.

وأكد المدير التنفيذي للشركة “فينسينت كوبي”، أهمية التنقل الكهربائي في المستقبل، قائلاً: “أعتقد أننا كلنا نوافق على أهمية التنقل الكهربائي، فالدفع إلى كهربة التنقل الفردي عنصر مهم جداً للاستدامة في المستقبل”.

أما مديرة المنتجات المستقبلية في الشركة الفرنسية، “آن لاليرون”، فقالت: “مع أولي، نقول كفى.. كفى للسيارات الكبيرة الحجم، التي تحتوي على مزايا لا تستخدم أبداً، في حين أن بعض المزايا تستخدم بنسبة 2%”.

وتم تصميم السيارة الجديدة لكي يمكن إعادة تدويرها وتسهيل عملية إصلاحها، حتى تستمر لما يوازي 3 أجيال أو 50 عاماً.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.