دولي

غشت الأكثر حرارة بأوروبا وأمريكا الشمالية

أكدت وكالة مراقبة المحيطات والغلاف الجوي الأمريكية أن غشت الماضي كان أشد الشهور حرارة على الإطلاق في أمريكا الشمالية وأوروبا.

وعلى الصعيد العالمي، صنفت الوكالة الشهر الماضي في المرتبة السادسة من بين أشهر غشت الأكثر حرارة منذ أن بدأت في رصد وتسجيل درجات الحرارة في 1880.

ويعد عام 2022 من بين السنوات العشر الأشد حرارة في مجموعة البيانات الصادرة عن وكالة العلوم الأمريكية، والتي تشير إلى أن جميع السنوات الأكثر حرارة كانت منذ عام 2005.

وذكرت الوكالة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي أيضا أن الفيضانات في باكستان هي أهم حدث مناخي خلال الشهر.

وحسب الوكالة الأمريكية، فقد كان غشت هو الشهر 452 على التوالي الذي يسجل درجات حرارة أعلى من المتوسط المسجل في القرن العشرين.

وستكون قضية التكيف مع المناخ في مواجهة درجات الحرارة القياسية والظواهر الجوية المتطرفة، في صلب الدورة الـ27 لمؤتمر الأطراف، المقرر عقدها في مصر في نونبر المقبل.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.