دولي

الداخلية: الرئيس التونسي مستهدف

أكدت وزارة الداخلية التونسية، اليوم الجمعة، “توفر معطيات متقاطعة من الهياكل الأمنية حول وجود مخطط يستهدف رئيس الجمهورية، قيس سعيّد، في شخصه أو محيطه أو مؤسسة رئاسة الجمهورية”.

وأكدت الناطقة الرسمية باسم الوزارة، فضيلة الخليفي، في ندوة صحفية “تورط أطراف داخلية وخارجية في المخطط” معتبرا ذلك “استهدافا لأمن الدولة من خلال استهداف رئيس الجمهورية”.

وذكرت المسؤولة أنه “تم إحباط عملية يمكن اعتبارها ارهابية تورط فيها شخص ذي سوابق عدلية حاول القيام بهذه العملية وسط العاصمة أمام مؤسسة حساسة في شارع الحرية، مساء أمس، قبل ان تتمكن الوحدات الامنية من القبض عليه”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.