أمن وعدالة

“تصفية حسابات”.. السلطات تدخل على خط محاولة تصفية مستشار جماعي بسطات

هاجم أفراد عصابة إجرامية ملثمة بعد نزولهم من ثلات سيارات بمقهى بمحطة الوقود بمنطة بمركز اولاد سعيد الاحد الفارط، حاملين أسلحة بيضاء وسيوف، حيث تم الاعتداء على أحد الأشخاص وهو أخ لأحد المستشارين بجماعة أولاد سعيد، وتكسير بعض ممتلكات المقهى.

وقالت مصادر جريدة “مدار 21” الإلكترونية، إن هذه الأفعال الإجرامية التي خلقت حالة من الرعب و الهلع في صفوف الحاضرين على الخصوص وساكنة مركز أولاد سعيد عموما، يرجح أن منفذيها كانوا يبحثون عن مستشار جماعي قصد الاعتداء عليه في إطار تصفية الحسابات السياسية بحيث أن أفراد العصابة لم يجدوا هدفهم بل وجدوا أخاه الذي تعرض للاعتداء والأذى من قبلهم ومعه ممتلكات المقهى التي كان يجلس بها، قبل أن يلوذوا بالفرار إلى وجهة مجهولة.

ووفقا لذات المصادر، حل بمسرح الجريمة عناصر المركز الترابي للدرك الملكي والسلطات المحلية، إضافة لمسؤولين كبار من القيادة الجهوية للدرك الملكي بسطات والشرطة العلمية والتقنية، من أجل اتخاذ ما يلزم وفتح بحث بتعليمات من النيابة العامة، ومباشرة الأبحاث الميدانية للوصول إلى مرتكبي هذه الأفعال الإجرامية.

وأكدت مصادر الجريدة أن السطات وبعد مباشرتها التحقيقات والأبحاث الميدانية والتقنية لمعرفة حيثيات “الواقعة” التي وثقتها كاميرا المراقبة بالمقهى المذكور، اعتقلت مستشارا جماعيا بجماعة اولاد سعيد وقريب له للتحقيق معهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.