مجتمع

المصادقة على 84 مشروعا بعمالة مقاطعات البيضاء

بلغ عدد المشاريع التي تمت المصادقة عليها، خلال المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية بعمالة مقاطعات الدار البيضاء – آنفا، 84 مشروعا بغلاف إجمالي يقدر بحوالي 37 مليون درهم.

وأوضح عبد اللطيف أيت الطالب رئيس قسم العمل الاجتماعي لعمالة مقاطعات الدار البيضاء – آنفا، في كلمة بمناسبة تنظيم العمالة، اليوم الأربعاء بالدار البيضاء، حفلا تخليدا للذكرى السابعة عشرة لانطلاق المبادرة تحت شعار “المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية.. مقاربة متجددة لإدماج الشباب”، أن مساهمة المبادرة في هذه المشاريع، تقدر بحوالي 20 مليون درهم.

وتابع أن مساهمة الشركاء في هذه المشاريع، التي تم إنجاز عدد كبير منها فيما الباقي لازال في طور الإنجاز والتي بلغ عدد المستفيدين منها 46 ألف مستفيد، بلغت 17 مليون درهم.

وواصل أن ضمن المرحلة الثالثة هناك برنامج تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب، والذي يعد محور احتفال هذه السنة، حيث بلغ عدد مشاريعه المنجزة 20 مشروعا بمبلغ إجمالي يقدر ب6 ملايين درهم في محور ريادة الأعمال.

وأشار إلى أن مساهمة المبادرة في هذا البرنامج، الذي يهم مشاريع إحداث المقاولات المقدمة من قبل الشباب، وصلت إلى 4ر4 مليون درهم، فيما وصلت مساهمة الشركاء 6ر1 مليون درهم، مع استفادة 400 شاب.

ومن جهته، قالت العمراني آمال المشرفة على مشروع برنامج تحسين الدخل للشباب وإدماجهم بمؤسسة زاكورة وذلك بشراكة مع المبادرة، أن برنامج الشباب، الذي يندرج في إطار المرحلة الثالثة لإدماج الشباب، الذي يتكون من مرحلتين أولها مرحلة ما قبل الإنشاء والثانية بعد الإنشاء، مضيفة أن هدف المرحلة الأولى تتمثل في مواكبة الشباب من مجرد فكرة إلى انطلاق المشروع، مشيرة إلى أن مهمة المؤسسة في هذه المرحلة تبدأ في مواكبة أصحاب المشاريع إلى أن يقدم أمام اللجنة المختصة بتقييم المشاريع.

وأضافت أن المؤسسة استطاعت أن تواكب 116 شابا من حاملي المشاريع في مرحلة ما قبل الإنشاء، فيما تمكنت من مواكبة 20 شابا من أصحاب المشاريع في المرحلة الثانية، معبرة عن ارتياحه لهذه النتائج خاصة وأن عدد المستفيدين في تصاعد.

وتوج هذا الحفل بزيارة لمعرض، أقيم بمقر عمالة مقاطعات الدار البيضاء – آنفا، خصص لمنتجات عدد من حاملي هذه المشاريع المستفيدة من الدعم في إطار البرنامج الثالث للمبادرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.