رياضة

خالد ياسين: كل المؤشرات تؤكد بقاء خاليلوزيتش والإقالة ستكشف تناقض لقجع

يرى المحلل الرياضي المغربي، خالد ياسين، أن كل المؤشرات في الفترة الأخيرة تؤكد أن وحيد خاليلوزيتش سيستمر ناخبا وطنيا لـ”أسود الأطلس”، رغم ما تردد في الفترة الأخيرة حول إقالته قبل قرابة 6 أشهر من نهائيات كأس العالم “قطر 2022”.

وقال خالد ياسين، في تصريح لجريدة “مدار21″، إن “المشكل اليوم ليس في أن يقبل خاليلوزيتش شروط رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم أو لا يقبل، المشكل أننا قد نقع في فخ أثرناه بعد الإقصاء من كأس إفريقيا، إذ أصبحنا نتحدث عن 20 يوما تفصلنا عن مواجهة المنتخب الأمريكي وديا استعدادا للمونديال، و27 يوما لمواجهة جنوب إفريقيا في تصفيات كأس أمم إفريقيا 2023”.

وأكد المحلل السابق لقنوات “بي إن سبورتس” أن قراءته للمعطيات الأخيرة تشير إلى أن “خاليلوزيتش مستمر مع المنتخب المغربي لأنها ستكون مجازفة من رئيس الجامعة، فوزي لقجع، في حال لم يقبل المدرب بشروطه (عودة زياش ومزراوي وحمدالله للمنتخب)”، معللا ذلك بضيق الوقت لإيجاد مدرب جديد وأيضا قصر الحيز الزمني لتعرف الناخب الوطني الجديد على لاعبي المنتخب المغربي.

وشدد خالد ياسين على أن لقجع سيدخل في تناقض صارخ مع نفسه في حالة أقال وحيد خاليلوزيتش، وأوضح بهذا الصدد: “لأنه أكد حول عدم إقالة الناخب الوطني بعد الإقصاء من كأس إفريقيا للأمم الأخيرة بالكاميرون أنه: فكرنا في إقالة خاليلوزيتش لكن لم يعد أمامنا وقت كاف للتحضير للمباراة المفصلية في تصفيات مونديال قطر أمام الكونغو الديمقراطية”.

وأضاف المتحدث: “اليوم المؤشرات كلها تصب في استمرار خاليلوزيتش. قيل الكثير وترددت أخبار عن وجود البرتغالي فيلاس بواش في المغرب، لكن ما وصلني أن هناك مجموعة من الأسماء على مقاعد البدلاء وضعتها الجامعة في حالة قرر خاليلوزيتش عدم الاستمرار، وهذا أمر مستبعد”.

وأكد خالد ياسين أن وحيد خاليلوزيتش ليس له أي مشكل بخصوص استدعاء أي لاعب للمنتخب الوطني المغربي باستثناء متوسط ميدان تشيلسي الإنجليزي، حكيم زياش، موضحا “لم يستطع أي طرف التوسط لحل المشكل بين الطرفين، لكن هناك تفاؤل بأن هذا الملف سيطوى وزياش سيعود وخاليلوزيتش سيستمر، وأي مشاكل مع اللاعبين مستقبلا سيتم احتواؤها بسرعة”.

وكشف خالد ياسين أن رئيس الجامعة ألزم وحيد خاليلوزيتش بتغيير طاقمه المساعد، متسائلا ما إذا كانت هذه الخطوة تلميحا إلى أن المشاكل جاءت بسبب الدولي المغربي السابق المُقال، مصطفى حجي، الذي كان يشغل منصب المدرب المساعد لخاليلوزيتش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.