تربية وتعليم

لقاء بأكادير يناقش التعاون المغربي الصيني

قارب مشاركون في لقاء نظم، اليوم الاثنين بأكادير، موضوع التعاون بين المغرب والصين في المجالين الثقافي والسياحي من أجل خلق دينامية جديدة على مستوى التبادلات الإنسانية بين البلدين.

ويأتي هذا اللقاء، الذي نظمته جامعة ابن زهر بشراكة مع سفارة الصين بالمغرب ومعهد كونفوسيوش التابع لجامعة محمد الخامس بالرباط ، حول موضوع “التبادل والتعاون السياحي المغربي الصيني – أكاديرنموذجا”، تتويجا للعلاقات المتينة التي تربط المملكة المغربية وجمهورية الصين الشعبية.

وتم خلال هذا اللقاء، الذي حضره السفير الصيني بالمغرب، وشارك فيه ثلة من الأساتذة والباحثين والطلبة، التأكيد على أن التعاول الثقافي والتبادلات الإنسانية بين المغرب والصين سيشكل رافعة أساسية في تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين، خاصة، في المجال السياحي.

وقال السفير الصيني بالمغرب، لي تشانغلين، في كلمة بالمناسبة، “إن هذا اللقاء يأتي للتأكيد مرة أخرى على أهمية تعزيز التبادل والتعاون السياحي بين المغرب والصين”، مشيرا إلى أنه تم، لتحقيق هذه الغاية، إنشاء فروع لمعهد “كونفوسيوش” بالمغرب لتعليم اللغة والثقافة الصينية لفائدة الطلبة المغاربة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.