صحافة وإعلام

خدوش على “وجوه من الصحافة المغربية”..استياء بلاماب من “سرقة الجهود”

عبر صحافيون بوكالة المغرب العربي للأنباء عن شعورهم بالغبن والاستياء جراء ما وصفوه بـ”السطو” على مجهوداتهم في تحرير مقالات كتاب أصدره مدير عام الوكالة خليل الهاشمي الإدريسي قبل أشهر ويحمل توقيع إدريس الجبالي.

ويتعلق الأمر بكتاب “وجوه من الصحافة المغربية” الذي يحكي مسارات عدد من رجال ونساء مهنة المتاعب بالمملكة ويحمل توقيع إدريس اجبالي الذي يشغل أيضا مهمة وسيط الوكالة.

وقالت مصادر من الوكالة الرسمية، في حديث لمدار21،  إن “الصحافيين فوجئوا بغياب توقيعاتهم تحت البروفايلات التي تضمنها الكتاب رغم أنهم عكفوا على تحريرها وتواصلوا مع “وجوه الكتاب” بكل مهنية وتفان”، منتقدين ما وصفوه ب”غياب الأمانة العلمية” في هذا العمل.

واعتبر الصحافيون المعنيون أنه “كان يجب على الأقل أن يوقع الكتاب باعتباره “منسقا” للعمل مع الإشارة إلى اللائحة الكاملة لمن ساهموا في إعداد المقالات”.

وتساءلت المصادر  نفسها عن “حصيلة اجبالي في منصب وسيط الوكالة وما إن كان إصدار كتب من هذا النوع داخلا في مهامه” مستغربة من “إقحام الهاشمي نفسه ضمن الوجوه الصحافية التي يحكي  الكتاب مسارها رغم أنه يفترض- من زاوية أخلاقيات المهنة- أن الهاشمي هو الناشر ومن ثم يجب أن يأخذ مسافة أدبية (éthique) مع المنشور”.

من جانب آخر، انتقد صحافيون من الوكالة “تحويل الهاشمي الوكالة الرسمية إلى وكالة للتسويق والإشهار وإبرامه عددا من صفقات الدعاية لصالح هيآت اقتصادية وسياسية، مع تحميل الصحافيين مهاما لا تدخل في صميم خدمة الإعلام العمومي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *