منوعات

“علي بابا” تسجّل مبيعات قياسية في “يوم العازبين”

أعلنت مجموعة “علي بابا” الصينية العملاقة للتجارة الإلكترونية، اليوم الجمعة، رقما قياسيا جديدا في مبيعاتها في “يوم العازبين” السنوي الذي أنفق خلاله المستهلكون 74 مليار يورو.

ويندفع المستهلكون في “يوم العازبين” كل عام في الصين إلى طلب ملايين المُنتجات من ملابس ومواد غذائية وأجهزة كمبيوتر وغيرها، بأسعار مخفضة على هواتفهم الذكية.

لكن مجموعة علي بابا التي تراقبها سلطة ضبط الأسواق بدقة منذ أشهر لأنها متهمة بممارسات تجارية غير نزيهة وتشجيع نزعة استهلاكية غير سليمة، قللت على غير عادتها، من أهمية الرقم الجديد.

وقالت المجموعة في بلاغ إن “قيمة المبيعات لم تعد المؤشر الوحيد للنجاح”.

ويعتبر “عيد العازبين” أكبر حملة مبيعات في العالم ويتقدم على “الجمعة السوداء” (بلاك فرايداي) الأمريكية.

وبلغت قيمة مبيعات مجموعة علي بابا 540.3 مليار يوان (74 مليار يورو) في موسم 2021، بزيادة 8.5 بالمئة عن العام الماضي.

وتنظم المجموعة التي تتخذ من مدينة هانغتشو (شرق الصين) مقرا لها، حملة إعلامية كبيرة تعرض خلالها على شاشة عملاقة في الوقت الفعلي حجم الصفقات التي تتم على منصاتها.

لكن علي بابا تعمل بتحفظ منذ العام الماضي عندما انتقد مؤسسها، جاك ما، سلطة ضبط الأسواق التي اتهمها بعرقلة تطوير شركته.

وكانت السلطات فرضت وقف الاكتتاب العام الضخم (34 مليار يورو) لشركة “أنت غروب” الذراع المالية للمجموعة بسبب قلقها من احتمال تأثير هذه العملية على النظام المالي.

وفرضت على المجموعة بعد ذلك غرامة قدرها 2.3 مليار يورو لاستغلال موقعها المهيمن.

وتتهم المنصة بمنع التجار من بيع منتجاتهم على منصات منافسة أو استخدام خوارزميات لتقديم نصائح شراء على المستهلكين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *