رياضة

“الأسود”.. خاليلوزيتش يضع آخر اللمسات ورحيمي جاهز لصدام غينيا بيساو وغينيا

أنهى المنتخب الوطني الأول استعداداته لمباراة الجولة الرابعة من التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم “قطر2022″، بإجراء آخر حصة تدريبية، عشية اليوم (الجمعة)، بملعب مجمع محمد الخامس بالدار البيضاء.

وغادرت بعثة المنتخب الوطني مركب محمد السادس لكرة القدم بصواحي مدينة سلا، صباح اليوم، متوجهة إلى العاصمة الاقتصادية، التي سيحتضن ملعبها التاريخي مباراة “أسود الأطلس” ضد مضيفهم غينيا بيساو، يوم غد السبت، انطلاقا من الساعة الثامنة ليلا.

وشهدت الحصة التدريبية حضور جميع اللّاعبين المُنادى عليهم ضمن لائحة الناخب الوطني، وحيد خاليلوزيتش، باستثناء المهاجم يوسف النصيري، الذي رفص فريقه إشبيلية تسريحه بسبب إصابته والتزامه ببرنامج علاجي مكثف، رغم إلحاح الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم على التحاق اللّاعب بالمعسكر الإعدادي لإجراء فحوصات مضادة للتأكد من عدم قدرته على المشاركة في التصفيات.

وخصص الناخب الوطني الحصة التدريبية الأخيرة لوضع آخر اللمسات على التشكيل الذي سيبدأ به مباراة يوم الغد، التي يراهن فيها على حسم التأهل مبكرا إلى الدور النهائي من التصفيات.

وعرفت الحصة التدريبية مشاركة مهاجم الرجاء الرياضي السابق ونجم العين الإماراتي حاليا، سفيان رحيمي، في التدريبات الجماعية بشكل عادي، بعدما منحه طبيب المنتخب الضوء الأخضر للمشاركة إثر شفائه من آلام أحسّ بها في الحصة التدريبية ليوم الثلاثاء الماضي، الشيء الذي دفع الناخب الوطني لإسقاطه من حساباته لمباراة غينيا بيساو الأخيرة.

واكتسح المنتخب الوطني ضيفه غينيا بيساو الأربعاء الماضي بخمسة أهداف دون رد، لحساب الجولة الثالثة من التصفيات المونديالية التي احتضنها ملعب الأمير مولاي عبدالله بالرباط.

وتصدر “الأسود”، عقب هذا الفوز مجموعتهم بست نقاط من مبارتين، مع توفرهم على مباراة مؤجلة ضد غينيا ستجرى يوم الثلاثاء المقبل بالرباط، فيما تراجع غينيا بيساو إلى الوصافة بتجمد رصيده عند أربع نقاط، وتلاه المنتخب الغيني ثالثا بنقطتين ثم السودان أخيرا بنقطة واحدة.

معلوم أن اتحاد غينيا بيساو اختار الدار البيضاء لاستقبال “الأسود” في الجولة الرابعة من تصفيات كأس العالم بسبب عقوبة المنع المسلطة عليه من طرف الاتحاد الدولي لكرة القدم لعدم توفره على ملاعب تستجيب للمعايير الدولية.

يشار أيضا إلى أن المنتخب الغيني سيستقبل المنتخب المغربي بالرباط، يوم الثلاثاء المقبل، بعدما فضل في إيجاد ملعب محايد لاستقبال القاء المؤجل منذ 6 شتنبر الماضي، بعد الانقلاب العسكري الذي شهدته كوناكري والاضرابات الأمنية التي تشهدها البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *