صحة

الصحة تطمئن المغاربة لتحسن الوضعية الوبائية وتحذر من انتكاسة جديدة

طمأنت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، اليوم الثلاثاء، المواطنين على استمرار تحسن الوضعية الوبائية وانخفاض الحالات الإيجابية المرتبطة بوباء (كوفيد-19) المسجلة بالمملكة للأسبوع الـ15 على التوالي، مشيرة إلى أن هذا التحسن الذي شمل جميع المؤشرات تقريبا، يستدعي أيضا مزيدا من الحذر واليقظة مقابل الإنتكاسة الوبائية التي تشهدها عدد من البلدان الأوربية تزامنا مع الموجة الخامسة من الوباء.

وجاء ذلك على لسان منسق المركز الوطني لعمليات الطوارئ العامة بالوزارة معاذ المرابط، في تقديمه للحصيلة نصف الشهرية الخاصة بالحالة الوبائية للجائحة في الفترة من 8 إلى 22 نونبر 2021، والذي سجل أنه في الأسبوع الماضي تم تسجيل 697 حالة فقط، أي بانخفاض 16 في المائة مقارنة بالأسبوع الذي سبقه، فيما بلغ معدل الإيجابة 0,9 في المائة “وهو أقل معدل منذ يونيو 2020، أي قبل الموجة الأولى التي عرفتها بلادنا”.

وفيما يتعلق بمعدل الحالات الجديدة في أقسام الإنعاش والعناية المركزة فقد سجل انخفاضا كذلك، حيث أحصيت 39 حالة الأسبوع الماضي، وهو أقل رقم مسجل منذ يونيو 2020 أي منذ الموجتين الأولى والثانية. وفي باقي المؤشرات، يتابع المرابط، سجلت نسبة الوفيات انخفاضا مستمرا لمدة 13 أسبوعا، حيث تراجعت الأسبوع الماضي إلى 18 حالة وفاة (بانخفاض نسبته 40 في المائة مقارنة بالأسبوع الذي سبقه)، في حين أن مؤشر توالد الحالات ظل في حدود 1 في المائة منذ فترة طويلة “مما يعتبر دليلا على تحسن الوضع الوبائي الكبير ببلادنا في سياق عالمي يتميز بانتكاسة وبائية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *