دولي

إسبانيا توقف جهاديين جزائريين ببرشلونة ومدريد

أعلنت الشرطة الإسبانية، أمس الأربعاء، أنّها أوقفت في الآونة الأخيرة في برشلونة ومدريد خمسة جهاديين مفترضين بشبهة انتمائهم إلى “تنظيم إرهابي”.

وقالت الشرطة في بيان إنّها أوقفت أربعة من هؤلاء “الجهاديين المفترضين” في برشلونة بين يناير ومارس، في حين أوقفت المشتبه به الخامس في مدريد في الأيام الأخيرة.

وأضافت أن التحقيق في هذه القضية بدأ في دجنبر الماضي بعدما “رصدت دخول عنصر مفترض في تنظيم الدولة الإسلامية إلى إسبانيا”.

وأوضحت أن هذا العنصر، وهو جزائري، أوقف مع اثنين من مواطنيه في برشلونة في يناير الماضي.

ولفت البيان إلى أن هذه المجموعة الجهادية المفترضة كان يقودها رجل رابع يطلق عليه أفرادها اسم “الشيخ”، وقد ألقت الشرطة القبض عليه في مارس في برشلونة.

ووفقا للبيان، فإن “الشيخ” كان قد اعتقل في 2016 في تركيا أثناء محاولته الانضمام إلى تنظيم الدولة الإسلامية قبل أن تطلق السلطات التركية سراحه ويسافر إلى بلدان عدة كان آخرها إسبانيا.

وأوضحت الشرطة في بيانها أنّها أوقفت أفراد هذه المجموعة بعدما حاولوا شراء بندقية كلاشينكوف، من دون مزيد من التفاصيل.

وضبطت الشرطة في منزل “الشيخ” عددا من السواطير وعشرات الأعيرة النارية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *